أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ريف دمشق.. الأسد يعتقل نحو 40 شابا في خربتي "الورد والشياب"

أرشيف

شنت قوات الأسد أمس، حملة دهم واعتقالات واسعة طالت عشرات الشبان في منطقتي "خربة الشباب، وخربة الورد" بريف دمشق، استهدفت المطلوبين للخدمة العسكرية الالزامية والاحتياط.

وقال مصدر خاص لـ"زمان الوصل" إن فرعي الأمن العسكري والسياسي قاما بحملة دهم واعتقال بـ"خربة الورد والشياب"، اعتقلا خلالها نحو 40 شابا، إضافةً إلى نشر "حواجز طيّارة" على مدخلي البلدتين لإجراء عمليات الفيش الأمني للمارين.

وأشار المصدر أن غالبية المعتقلين هم من النازحين من بلدات جنوب دمشق والغوطة الشرقية، الذين لم يسمح لهم بالعودة من قبل الجهات الأمنية إلى مناطقهم وعددا من سكان المنطقة المحليين.

وأوضح المصدر أنه لم يسجل للمنطقتين أي حراك ثوري في السنوات السابقة، كونهما تقعان في منطقة حساسة محاطة بالقطع العسكرية والأجهزة الأمنية، كما لجأ إليها مئات العائلات من بلدات جنوب دمشق و الغوطة الشرقية بعد قصفها من قبل نظام الأسد بشتى الأسلحة.

في سياق متصل، أكد مصدر خاص لـ"زمان الوصل" أن فرع "فلسطين" اعتقل 5 نساء في بلدة "يلدا" جنوب دمشق قبل أيام بتهمة الاتصال الهاتف والتواصل مع المسحلين في محافظة إدلب وريف حلب شمال سوريا.

وأضاف أن "لجنة مصالحة (يلدا) اجتمعت مع رئيس فرع (فلسطين) بهدف الإفراج عن النسوة بعد ضغط من الأهالي وذوي المعتقلين كونها المسؤولة عن محاورة الأجهزة الأمنية، لكن طلب اللجنة قوبل بالرفض.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي