أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تعرف على رؤوس هرم "التعفيش" في ميليشيات روسيا والأسد

مع كل حملة عسكرية على مناطق جديدة في سوريا، تسيطر قوات الأسد والميليشيات المساندة لها على الأرض، بدعم جوي روسي، وفور سيطرتها يبدأ ضباط الأسد وقيادات في الميليشيات الموالية "بتعفيش" القرى والبلدات التي سيطروا عليها، وبيع أثاث المنازل التي يعفشونها في أسواق حرة في اللاذقية والمناطق والبلدات الموالية في حمص وحماة.

ويعد الرأس الأكبر لعمليات "التعفيش" في جميع المعارك التي خاضها جيش الأسد والميليشيات الموالية له، العقيد "رامي مواس" أبرز قيادات الفرقة "25 مهام خاصة، في قوات "سهيل الحسن"، ومن المقربين جداً من العميد "سهيل الحسن" والضباط الروس، والذي ينحدر من قرية "رباح" بريف حمص، وهو ضابط أمن الحملة العسكرية على ريفي حماة الغربي، وإدلب الجنوبي والشرقي.

"ساري مخلوف" من أبناء مدينة "القرداحة" مسقط رأس الأسد، والذي يعتبر من أبرز قيادات الفرقة "25 مهام خاصة"، الرجل الثاني بعد العقيد "رامي" في التعفيش، وهو من مرتبكي المجازر بحق المدنيين في عدة محافظات سورية.  اعتقلته قوات الأسد قبل شهرين، في ظروف غامضة، وحتى اللحظة لم يتبين في أي سجن يقبع، ولكن "زمان الوصل" حصلت على معلومات تفيد بأن "ساري" تم اعتقاله بسبب خلافات حادة بينه وبين ضباط كبار في جيش الأسد على قرى وبلدات لم يتقاسموا تعفيشها.

"مدين ادريس" قائد مجموعات في الفرقة "25 مهام خاصة"، ينحدر من ريف حمص، يعتبر مدينة من المقربين جداً من العقيد "رامي"، وهو على قرابة من الرائد "دريد عوض" قيادي بارز في الفيلق الخامس، كما يعتبر رامي المسؤول على تسوق أثاث المنازل التي يتم تعفيشها، وطرحها في الأسواق الحرة صحبةً مع العقيد رامي، في مناطق "سلحب والسقيلبية والجيد والرصيف واللاذقية وريف حمص".

ونشرت "زمان الوصل" تقريراً مفصلاً قبل أسبوعين، عن حملات "التعفيش" التي تقوم بها قوات الأسد والميليشيات الرديفة لها في المعارك الدائرة جنوب إدلب وشرقها، وغرب حماة، كما أكد التقرير أن ضباطاً يتقاسمون المناطق في التعفيش، لبيعها في الأسواق "الحرة"، عبر نقل أثاث المنزل بشاحنات وسيارات "انتر وكيا 4000"، حيث أكدت المصادر لـ"زمان الوصل" أن عدد السيارات التي دخلت لتعفيش تلك المناطق التي سيطر عليها جيش الأسد وميليشياته خلال الشهرين الماضيين، أكثر من 400 سيارة، معظمها سيارات شحن ضخمة.

زمان الوصل - خاص
(19)    هل أعجبتك المقالة (10)

بكري

2020-01-19

نسيتو علي الشلي.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي