أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الاتحاد الأوروبي يعبر عن قلقه من تجدد الأعمال القتالية بإدلب

أرشيف

أدان الاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة تجدد الهجوم على إدلب من قبل نظام الأسد وروسيا، مطالبا بالحفاظ على إيصال المساعدات إلى المدنيين.

وأكد المتحدث باسم المفوضية الأوروبية "بيتر ستانو" أن الاتحاد يمنح موضوع إدلب الأولوية مشددا أن استمرار الهجمات أمر "مثير للقلق جدا". وكان الاتحاد الأوروبي أدان يوم أمس تجدد "المواجهات بين قوات الأسد وروسيا من جهة والفصائل المعارضة من جهة أخرى في محافظة إدلب، مؤكدا أنها تشكل "مصدر قلق كبير".

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية "فرانس برس" عن المتحدث باسم وزير خارجية الاتحاد الأوروبي "جوزب بوريل" قوله: "نلاحظ أن النظام مع حلفائه الروس استأنف العمليات العسكرية التي لا تميز مرة أخرى بين الأهداف العسكرية والمدنية".

وأضاف: "انه مصدر قلق كبير، نشهد عددا أكبر من الضحايا المدنيين وخطر زيادة عدد اللاجئين أو النازحين داخل البلاد"، مؤكدا أنه "إذا كان النظام الروسي أو التركي أو السوري تفاوض بشأن وقف لإطلاق النار فيجب الحفاظ عليه".

وتابع: "يجب إيجاد حل"، مطالبا "بوقف العمليات العسكرية والتوصل إلى حل سياسي".

زمان الوصل - رصد
(30)    هل أعجبتك المقالة (33)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي