أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مظاهرات في فرنسا واضرابات من أجل تعديلات نظام التقاعد

خرج عمال القطارات والمترو والمدرسون وغيرهم إلى شوارع باريس - جيتي

نظم المعارضون لإصلاح نظام التقاعد الفرنسي الذي اقترحه الرئيس ايمانويل ماكرون مسيرة في باريس ومدن فرنسية أخرى الخميس في أحدث جولة من الاحتجاجات في الشوارع ضد خطة الحكومة التي تسببت في 43 يوما على التوالي من الإضرابات بالسكك الحديدية.

بدعوة من النقابات العمالية، خرج عمال القطارات والمترو والمدرسون وغيرهم من العمال إلى شوارع العاصمة الفرنسية مطالبين بأن تلغي الحكومة مقترحات معاشاتها.

وقالت النقابات اليسارية المتشددة إنها لا تزال غير راضية على الرغم من قرار الحكومة الأسبوع الماضي بتعليق جزء أساسي من خطة الإصلاح المقترحة: رفع سن التقاعد للتأهل للحصول على معاش تقاعدي كامل من 62 إلى 64.

وسيتم تقديم التشريعات التي تتضمن أجزاء أخرى من خطة إصلاح نظام التقاعد الحكومي في اجتماع لمجلس الوزراء الأسبوع المقبل. بعد ذلك، سيكون هناك نقاش مدته ثلاثة أشهر مع النقابات حول تمويل نظام التقاعد الجديد، بما في ذلك التدابير المحتملة لرفع الضرائب أو سن التقاعد.

ويخشى معارضون أن يجبرهم الإصلاح على العمل لفترة أطول مقابل أموال أقل.

ويقول ماكرون إن النظام الجديد، الذي يهدف إلى توحيد 42 نظاما من معاشات التقاعد التي تمولها الدولة، سيكون أكثر عدلا واستدامة.

ودعا ماكرون هذا الأسبوع إلى "الهدوء والوضوح" ووعد بتفسير أفضل لما ستعنيه التغييرات لمختلف العمال الفرنسيين.

وأدت أسابيع من الإضرابات والاحتجاجات إلى عرقلة وسائل النقل العام وعطلت المدارس والمستشفيات ودور المحاكم وحتى دور الأوبرا.

أ.ب
(0)    هل أعجبتك المقالة (0)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي