أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

دعوات للتبرع بالدم وطائرات الأسد تُخرج مركز الدفاع المدني بالمعرة عن الخدمة

في مدينة معرة النعمان - نشطاء

أخرجت طائرات الأسد المروحية مركز الدفاع المدني في مدينة "معرة النعمان" عن الخدمة نتيجة استهدافه صباح اليوم السبت.

وأفاد "عبادة ذكرى" قائد قطاع الدفاع المدني في المعرة لمراسل "زمان الوصل" بأن طائرة مروحية تابعة لقوات الأسد نفذت غارة جوية ببرميلين متفجرين اليوم السبت على مبنى قيادة قطاع الدفاع المدني في المدينة التي هجرها سكانها بسبب القصف، ما أدى إلى أضرار كبيرة أخرجت المبنى عن الخدمة بشكل كامل.

وأضاف "ذكرى" أن جميع المتطوعين بالمركز بخير، ولم يصب أحد بأذى وحتى الآليات والمعدات لم تتأذَّ نتيجة الغارة بالبراميل المتفجرة.

في سياق آخر أطلقت المراكز الطبية وبنك الدم في محافظة إدلب مساء اليوم السبت نداء طالبت من خلاله المدنيين للتبرع بالدم لإنقاذ أرواح المدنيين بعد إصابة أكثر من 76 مدنيا بقصف جوي لطائرات النظام الحربية على مدن وبلدات محافظة إدلب.

وأفاد مصدر طبي في مدينة إدلب لـ"زمان الوصل" بأن مشافي إدلب والمراكز الطبية وبنك الدم أطلقوا نداء عبر قبضات المراصد اللاسلكية ناشدوا من خلاله المدنيين بالتوجه للمراكز الصحية والتبرع بالدم.

وأشار المصدر إلى أن الهدف من ذلك هو إنقاذ حياة أكثر من 76 مدنيا بينهم نساء وأطفال أصيبوا اليوم جراء الغارات الجوية التي شنتها طائرات الأسد الحربية على مدن إدلب وبنش والنيرب.

ونوه المصدر بأن المشافي والمراكز الطبية وبنك الدم في إدلب بحاجة ماسة لجميع زمر الدم بعد وصول أعداد كبيرة من المصابين إليها معظمهم بحالة نزيف وبحاجة للدماء.

وأردف المصدر إن المدنيين في المناطق بادروا إلى التبرع بالدم في معظم المراكز الصحية والطبية وإرسال كميات من الدم عبر ثلاجات مخصصة إلى النقاط الطبية التي استقبلت المصابين والتي بحاجة لأكياس الدم.

وكانت طائرات الأسد الحربية والمروحية شنت أكثر من 100 غارة جوية مستهدفة مدن وبلدات ريف إدلب ارتكبت خلالها ثلاث مجازر سقط ضحيتها 15 قتيلا وأكثر من 76 مصابا بينهم نساء وأطفال.

زمان الوصل
(6)    هل أعجبتك المقالة (6)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي