أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بالأسماء والصور...الأسد يرفّع 41 ضابطا إلى رتبتي لواء وعميد

حصلت "زمان الوصل" على قائمة ترفيعات الرتب العليا في صفوف قوات النظام، والتي يوقعها رأس النظام بشار الأسد مطلع كل عام.
وتضمنت القائمة الضباط المرفعين إلى رتبة لواء وعميد، حيث رفع 16 ضابطا إلى رتبة لواء و25 إلى عميد، غالبيتهم من الشاغلين لمناصب حساسة لها دور كبير بإراقة دماء السوريين.

وشملت الترفيعات إلى رتبة لواء كلا من: "إبراهيم الوعري نائب رئيس شعبة المخابرات، يوسف سليمان عجيب مدير عام مؤسسة معامل الدفاع، وفؤاد جمعة مدير عام المؤسسة الاجتماعية العسكرية، وسهيل فياض أسعد نائب قائد الفرقة الخامسة، ومعروف محمد رئيس أركان الفرقة الخامسة عشر، وتوفيق أحمد خضور قائد الفرقة 22، واللواء أحمد ابراهيم نيوف، واللواء سعيد ظريفة، واللواء المهندس أحمد معلا، ومحمد جواد خيربك، ومحمد حسين إسبر، وفؤاد محمد مسعود رئيس أركان الفرقة التاسعة، واللواء عبدالله سليمان، واللواء فريد سلوم، واللواء فارس غيضة، كما مدد خدمة اللواء محمد كنجو حسن مدير إدارة القضاء مدة عام".

وشملت القائمة الضباط المرفعين إلى رتبة عميد وهم: "عبد الرحمن خليل، وسمير جماهيري ومحمد باسط- حرس جمهوري، وزياد أبو الليث، وربيع غصاب فلوح، ونبيه مرعي، وكمال يوسف جمول، ومحمد قاسم الزين، وزياد الوعري، وحكمت جميل محمد، وعلي أسعد، وعيسى التون، وملحم عبد الكريم، وجمال غانم، وسامر قرمشتي، وتيسير ابراهيم، ونور الدين البيطار، وأحمد زرقا، ونزار ديوب، وأديب سليمان، ومحمد منير عياش، ومنصور شحود، وجابر علي أحمد، وعلي عاصي، ومحمد علي الظماطي".

وخسر النظام منذ عام 2011 آلاف الضباط في الحرب التي يشنها على الشعب السوري، كما أعلن آلاف الرافضين لسفك الدم السوري انحيازهم للثورة، مختارين طريق الانشقاق على البقاء ضمن صفوف قوات الأسد.

ويتهم عشرات الضباط بارتكاب جرائم حرب ضد السوريين، وشملت قائمة العقوبات الأوروبية الأمريكية ضباطا كثرا قتلوا ونكلوا بالشعب الثائر والمطالب بالحرية.






زمان الوصل - خاص
(20)    هل أعجبتك المقالة (16)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي