أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قتلى وجرحى وغنائم من جيش الأسد.. الفصائل تشن هجوما عسكريا جنوب شرق إدلب

مقاتل في إدلب - أرشيف

تمكنت "هيئة تحرير الشام" من تفجير عربتين مفخختين مُسيرتين صباح اليوم، في تجمعات قوات الأسد الواقعة غرب بلدة "التح" بريف إدلب الجنوبي، وذلك ضمن هجوم عسكري أعلنت الفصائل على مواقع قوات الأسد جنوب شرق إدلب.

وأفاد مصدر عسكري لزمان الوصل، أن العربتين استهدفتا تجمعين لقوات الأسد غرب البلدة، ما أدى لمقتل أكثر من 14 عنصراً وجرح آخرين، وتدمير دبابتين من طراز "t92 - t72"، وعربتين "bmb"، وسيارة عسكرية من نوع "زيل"، وبيك آب لقوات الأسد.


وأضاف المصدر، أن الفصائل الثورية تمكنت من اغتنام غربة "BMB"، ودبابة على أطراف بلدة "التح" وعدة أسلحة وذخائر متنوعة.


وذكر مصدر عسكري آخر أن الفصائل الثورية نفذوا إغارة على مواقع عسكرية لقوات الأسد في تلتي "الملك ورشا" شرق اللاذقية، ما أدى لمقتل عدة عناصر لقوات الأسد وجرح آخرين، واغتنام عدة أسلحة خفيفة.

فيما ردت قوات الأسد بقصفها براجمات المدفعية والصواريخ على مدينة "معرة النعمان" وقرى "تلمنس والغدفة والدير الشرقي والدير الغربي وكفرعويد وعين قرين" جنوب شرق إدلب، نتج عنها اشتشهاد شاب في قرية عين قريع، وإصابة مدني في معرة النعمان.


كما نجا عدة صحفيين من القصف، من ضمنهن فريق قناة "trt" التركية، إثر قصف مدينة "معرة النعمان" براجمات الصواريخ.


ويشار إلى أن مدفعية وراجمات الفصائل الثورية استهدفت بعشرات القذائف والصواريخ، مواقع عسكرية لقوات الأسد في بلدة "جرجناز والتح" جنوب شرق إدلب، ومعسكر "جورين" غرب حماة، مع تحقيقات إصابات مباشرة.

زمان الوصل
(8)    هل أعجبتك المقالة (8)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي