أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"الجيش الوطني" ينفي إرسال مقاتلين إلى ليبيا

حمود - ارشيف

نفى الناطق باسم "الجيش الوطني السوري" المعارض، الرائد "يوسف حمود" مشاركة "أي من مقاتلي الجيش الوطني ‏السوري في معارك أو عمليات في ليبيا‎".

ونقلت وكالة الأنباء الإيطالية "آكي" عن "حمود" قوله مساء أمس الجمعة: "مهمة الجيش الوطني هي البقاء في سوريا ‏لمقارعة النظام وروسيا والميليشيات التابعة لهما‎".

وأضاف رداً على أنباء تحدثت عن مقاتلين معارضين سوريين توجّهوا إلى ليبيا، تجاوباً مع طلب تركي، "إن وزارة ‏الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة ننفي نفياً قاطعاً إرسال أي من قواتنا وتشكيلاتنا العسكرية إلى ليبيا، وأولويتنا في ‏الجيش الوطني السوري هي حماية أهلنا السوريين من ميليشيات النظام وداعميه الروس والإيرانيين، والأحزاب ‏الإرهابية الانفصالية المرتبطة به، والتي تريد تمزيق الوطن".

وأضاف "حمود": "إننا باقون على أرضنا، نصارع قوى الطائفية والطغيان، حتى ينعم شعبنا بالأمان، مؤكدين لشعبنا ‏المضي في خدمته والدفاع عنه لاسيما في وجه الهجمة الهمجية الروسية التي فرضها اختلال موازين القوى على ‏الأرض‎".

وأكّد على صدور بيان رسمي بهذا الشأن من "الحكومة المؤقتة".‏

زمان الوصل
(36)    هل أعجبتك المقالة (42)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي