أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أردوغان يدعو لاستخراج "عالمي" للنفط السوري من أجل إعادة توطين اللاجئين

الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" - أرشيف

جدد الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" دعوته لاستخراج النفط من الآبار التي يسيطر عليها "الإرهابيون" في ‏سوريا من أجل توطين اللاجئين، وذلك في إشارة إلى سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) على منابع النفط.‏

واعتبر أردوغان أن عودة السوريين إلى وطنهم بعد تحقيق الاستقرار، وعودة الحياة لطبيعتها هامة، بقدر أهمية مكافحة ‏الإرهاب‎.‎

ووجه الرئيس التركي، الثلاثاء، في كلمة ألقاها خلال مشاركته في المنتدى العالمي للاجئين، بمكتب الأمم المتحدة في ‏مدينة جنيف السويسرية، نداء إلى القوى العالمية الفاعلة يدعو فيه إلى استخراج النفط السوري وإنفاق عائداته على ‏اللاجئين الذين سيتم توطينهم في الشمال السوري‎.‎

وقال في هذا السياق: "لنستخرج معا النفط من الآبار التي يسيطر عليها الإرهابيون في سوريا، ولننجز مشاريع بناء ‏الوحدات السكنية، والمدارس، والمستشفيات، في المناطق المحررة من الإرهاب، ونوطن اللاجئين فيها. ولكن لا نلمس ‏استجابة لهذه الدعوة‎".

وأوضح أردوغان أنه من غير الممكن حل مشكلة اللاجئين إلا من خلال اتخاذ خطوات على مستوى عالمي، مضيفا أن ‏إبقاء اللاجئين السوريين داخل تركيا لا يمكن اعتباره الحل الوحيد لتلك المشكلة‎.‎

وتابع قائلا: "هناك دول صاحبة إمكانات مادية أكبر منا بكثير حددت استقبال عدد معين من اللاجئين، بينما تركيا ‏استقبلتهم جميعا من دون تمييز بين أديانهم وأعراقهم ولغاتهم‎".

وأردف: "باستثناء حالات فردية لم تشهد تركيا أي حوادث لتهميش اللاجئين أو معاداتهم، ومن الضروري تطبيق الصيغ ‏التي ستُبقي اللاجئين في بلدانهم وتعيد من هم في بلدنا إلى وطنهم‎".

زمان الوصل - رصد
(0)    هل أعجبتك المقالة (0)

محمد السوري

2019-12-17

نعم معه حق، فهو حاول الاستفادة من السوريين بكل الاشكال وعلى كافة الاصعدة. رؤوس الاموال السوريةالتي ذهبت اليه والمعامل والمصانع من حلب وتوابعها...وحلب الاوربيين بمليارات اليورو بحجة النفقات او تهديد اوروبا بفتح ابواب الهجرة. وفي ظروف الوضع الاقتصادي ربما يفيده هذا الامر وبذلك يكون قد صاد عشرة عصافير بحجر واحد. ما راحت الا على السوريين. يدخل المتطرفين الى سوريا ويذرف الدموع في نفس الوقت. والان يشغل شركاته لبناء السكن واسكان اللاجئين المساكين، يا صاحب القلب الكبير. وطبعا بالنفط السوري. لا اظن انكم ستنشرون وجهة نظري..ولكنها محاولة وشكرا.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي