أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تراجع صادرات الصين في نوفمبر للشهر الرابع على التوالي

أرشيف

تراجعت الصادرات الصينية بنسبة 1.1 بالمئة في نوفمبر/ تشرين ثاني الماضي على أساس سنوي، مسجلة رابع تراجع على التوالي، في مؤشر على استمرار تبعات التوترات التجارية القائمة مع الولايات المتحدة.

وأظهرت بيانات الجمارك الصينية، الأحد، أن تحسنا طرأ على واردات البلاد السلعية من الخارج خلال نوفمبر الفائت بنسبة 0.3 بالمئة على أساس سنوي، لأول مرة منذ أبريل/ نيسان الماضي، ما يعني تحسنا في وتيرة الطلب المحلي.

ولم تحصل الصادرات الصينية على الهزة الصعودية المتوقعة من العوامل الموسمية، مثل زيادة نسبة الشراء بالتزامن مع احتفالات أعياد الميلاد "الكريسماس".

ودفعت الحرب التجارية المستمرة منذ 17 شهرا، إلى زيادة مخاطر حدوث ركود عالمي وأذكت تكهنات بأن بكين ستطلق المزيد من إجراءات التحفيز لدعم تباطؤ النمو، في ثاني أكبر اقتصاد بالعالم.

ووفق بيانات الجمارك الصينية، بلغ الفائض التجاري الصيني 38.73 مليار دولار خلال نوفمبر الماضي، مقارنة بفائض بلغ 42.81 مليار دولار في أكتوبر/ تشرين أول الفائت.

وشهد الأسبوع الماضي زيادة حدة التوترات بين بكين وواشنطن بشأن الحرب التجارية بينهما، قبل أن يعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الخميس، أن المفاوضات "تجري على قدم وساق".

الأناضول
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي