أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"زمان الوصل" تتحرى حقيقة لوحة قطارات ألمانية تحدد مواعيد الرحلات بعبارة "إن شاء الله"

الصورة المتداولة

وسط حمى وسائل التواصل، تداول سوريون على سبيل التصديق صورة للوحة قطارات في ألمانيا مدون عليها "القطار سيأتي إن شاءالله" بدلا عن التوقيت المفترض أن يقدم فيه القطار.

تصديق السوريين للوحة ساهمت فيه الصورة الراسخة عن قطارات ألمانيا في أذهانهم بل وحتى في أذهان الألمان، حيث تتأخر كثير من رحلات السكة الحديد عن مواعيدها وبشكل متكرر، ما جعل هذه المواعيد موضع سخرية دائمة من هؤلاء.

"زمان الوصل" عادت إلى أصل الصورة المتداولة ليتضح أن الذي نشرها هو موقع ألماني مختص بنشر الأخبار الساخرة، حيث كتب الموقع: "متى يصل القطار في النهاية؟ خلال 5 دقائق؟ خلال 10 دقائق؟ لا على الإطلاق؟ الجواب الحقيقي الله فقط يعلمه، لذلك تشير شركة السكك الحديدية الألمانية إلى وقت وصول أو مغادرة القطارات بالعبارة العربية.. إن شاء الله، ما يعني أن القطارات تأتي عندما يريد الله".

وتابع الموقع بلهجته الساخرة: "هذا التغيير مجرد خطوة من عدة خطوات ستقوم بها السكك الحديدة الألمانية لنيل رضا عملائها المسلمين.. عل سبيل المثال من الآن فصاعدا سيكون تناول الخمور محظورا على متن القطارات".

وتأكيدا على كون الموقع ساخرا، وإن كانت كثير من "سخريته" تنصب باتجاه واحد، فقد عادت "زمان الوصل" إلى فقرة "إخلاء المسؤولية" التي وضعها الموقع الألماني على صفحته، وفيه ايقول: "إذا كان ينبغي عليك أن تقرأ منشوراتنا فيجب أن يكون لديك حس الفكاهة. غير مسموح لك أن تأخذ المقالات على محمل الجد. هذا يسمى باللهجة الدارجة تهكما. حتى لو بدا الأمر واقعيا جدا ، فقد جعلنا منه مزحة".

زمان الوصل ترجمة

سركيس

2019-12-07

دول بتفهم وجع العالم.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي