أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

على أبواب الشتاء.. حمص على موعد مع "تقنين" قاس للكهرباء

محلي | 2019-12-02 10:23:17
على أبواب الشتاء.. حمص على موعد مع "تقنين" قاس للكهرباء
   يعرف عن حمص برودتها الشديدة في فصل الشتاء - أرشيف
زمان الوصل
يتفنن نظام الأسد بمعاقبة المدن والبلدات التي ثارت على حكمه، فبعد قصفها وتدميرها وتهجير غالبية أهلها، يسعى للانتقام ممن بقوا عبر تجويعهم وقطع أبسط مستلزمات الحياة عنهم.

ومع وصول فصل الشتاء إلى الأيام التي يكون فيها أشد برودة وقساوة، بدأ نظام الأسد بالتلميح بأن "عاصمة الثورة" حمص ستكون خلال الشهرين المقبلين على موعد مع برنامج "تقنين" الكهرباء تزداد فيه ساعات القطع بشكل كبير.

وحذر مدير عام كهرباء حمص "مصلح حسن"، أهالي المدينة من أن ساعات التقنين ستكون أطول خلال الفترة القادمة في حال لم يقوموا بـ"ترشيد الكهرباء وإيقاف الاستجرار" رغم أن الكهرباء لا تكاد تصل المنازل.

وقال "حسن" لصحيفة "الوطن" الموالية إن "الشركة تضطر في حال الأحمال الكبيرة والزائدة إلى زيادة ساعات التقنين"، مضيفا أن "أسباب انقطاع الكهرباء هو الحمولة الزائدة على الشبكة الكهربائية، وهناك استجرار كبير للكهرباء مع قدوم البرد، حيث ارتفعت الأحمال أكثر من 200 % والسبب الأساسي الاعتماد شبه الكامل على الكهرباء وخاصة التدفئة".

وأكد أهالي بعض الأحياء في مدينة حمص أن الكهرباء تقطع أكثر من 12 ساعة في اليوم، فيما اشتكى آخرون أن الكهرباء أصبحت من المنسيات ولا تكاد تصل المنازل حتى تعود وتنقطع.

ويعرف عن مدينة حمص برودتها الشديدة في فصل الشتاء لمقابلتها للفتحة البحرية ما يجعل درجات الحرارة تنخفض أكثر من بقية المدن السورية.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
"ضرب البوكس" يعود.. على أبواب المؤسسات الاستهلاكية      منظمة حقوقية تتخوف من تنفيذ عمليات إعدام تعسفية بحق معتقلين من سجن السويداء      "تحت أشجار الزيتون"..مجموعة قصصية تتناول تغريبة السوريين في مخيمات النزوح      صاحب عبارة "معارضة الكلب" ممنوع نهائيا على ساحات "فيبسبوك"      الأسد يمتص الغضب في "سلحب" بتغيير قائد شرطة حماة      إثر حادث مروري.. "تحرير الشام" تعتقل الناشط "علي المعري"      الثانية خلال 24 ساعة.. مفخخة في "رأس العين" تقتل وتجرح 5 أشخاص      مظاهرة في ريف دير الزور احتجاجا على ارتفاع أسعار المحروقات