أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

واشنطن تشترط "عملية سياسية جديرة بالثقة" للمشاركة في إعادة إعمار سوريا

جيفري - أرشيف

جدد المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا "جيمس جيفري" موقف بلاده إزاء المشاركة في إعادة إعمار سوريا، مؤكدا أن هذه المشاركة مشروطة بـ"عملية سياسية جديرة بالثقة ولا رجعة فيها".

وقال في جلسة بمجلس الأمن الدولي يوم أمس الجمعة: "الولايات المتحدة تحتفظ بموقفها المتمثل، بأن مساعدة النظام في إعادة إعمار المناطق الخاضعة لسيطرته، لا ينبغي تقديمها حتى تكون هناك عملية سياسية جديرة بالثقة ولا رجعة فيها".

وأضاف: "نعتقد أن هذا الموقف يتماشى مع آراء العديد من شركائنا الأوروبيين والشرق أوسطيين، وسنعمل بشكل وثيق معهم للحفاظ على هذا الضغط". وعبر عن اعتقاده في أن "هذا الموقف يتماشى مع آراء العديد من شركائنا الأوروبيين والشرق أوسطيين، وسنعمل بشكل وثيق معهم للحفاظ على هذا الضغط". وطالب المجتمع الدولي بزيادة الضغط على نظام الأسد لأنه بدون تلك الضغوط لن تتحقق الأهداف المنشودة التي دعا إليها قرار مجلس الأمن 2254، منوها إلى أن اللجنة الدستورية "خطوة إيجابية نحو إحلال السلام في سوريا".

زمان الوصل
(11)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي