أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مقتل وجرح مجموعتين لقوات الأسد بينهم ضابط شرق إدلب

تشهد القرى والبلدات المتاخمة للخط العسكري بريف إدلب الجنوبي تمشيطاً بالرشاشات الثقيلة ومدافع ال"57" من قبل قوات الأسد

ذكرت مصادر مطلعة لـ"زمان الوصل" عن مقتل ضابط برتبة نقيب و8 عناصر وإصابة 9 آخرين إثر محاولة لقوات الأسد على قرية "تل خزنة" شرق إدلب.

وأشارت المصادر إلى أن مجموعتين لقوات الأسد حاولتا عند الساعة 8:30 من مساء الجمعة التقدم على محور "تل خزنة" بالقرب من بلدة "المشيرفة" شرق إدلب، استمرت المحاولة ساعة كاملة، تمكنت فصائل الثوار من خلالها استهداف المجموعتين بصواريخ م.د قُتل على إثرها الضابط و8 عناصر كانوا برفقته، إضافةً إلى جرح 9 آخرين، ما أدى إلى انسحابهم، كما استهدف الثوار بقذائف المدفعية والصواريخ تجمعات الأسد في قرية "الويبدة" نتج عنها قتلى وجرحى.

وأضافت المصادر أن قوات النظام جددت محاولاتها للتقدم نحو القرية بالتمهيد المدفعي والصاروخي بهدف السيطرة عليها.
وقُتل 10 عناصر للميليشيات الإيرانية وقوات الفرقة الرابعة، إثر محاولتي تقدم أحبطتها فصائل الثوار صباح ومساء اليوم على تلال "الكبانة" شرق اللاذقية.

كما تشهد القرى والبلدات المتاخمة للخط العسكري بريف إدلب الجنوبي تمشيطاً بالرشاشات الثقيلة ومدافع ال"57" من قبل قوات الأسد المتواجدة في "تلة النمر" وقريتي "مدايا" و"أم زيتونة" جنوب إدلب.

يشار إلى أن فصائل الثوار دمرت عربة "BMB" وقتلت صباح اليوم وليلة أمس وقتلت أكثر من 15 عنصراُ لقوات الأسد والميليشيات الإيرانية بينهم ضابط، إثر محاولات تقدم على جبهات "الكبانة" شرق اللاذقية، و"تل دم" و"الويبدة" شرق إدلب، و"كفريدون" جنوب إدلب.

وشنت الطائرات الحربية الروسية 8 غارات جوية صباح الجمعة على بلدتي "البارة" و"كفرومة" جنوب إدلب، قضى على إثرها 5 مدنيين بينهم 3 أطفال، إضافةً إلى امرأة قضت إثر قصف قوات الأسد بالمدفعية الثقيلة قرية "مرج الضهر" غرب إدلب.

زمان الوصل - خاص
(38)    هل أعجبتك المقالة (38)

لا تنتظروا هجوم الاسد

2019-11-16

ابدؤوا انتم بالهجوم و هو يسب لهم خسائر كبيرة و حماية لقرانا في ادلب.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي