أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الأمم المتحدة تؤكد تعرض 4 نقاط طبية للقصف خلال يومين

طفلين قتلهما بشار الأسد اليوم بقصفه لأحد المنازل.. لا النقاط الطبية ولا المدنية في مأمن

أعلنت الأمم المتحدة أن أربع نقاط طبية تعرضت للقصف بين يومي 4 و6 تشرين الثاني/نوفمبر، مؤكدة حدوث أكثر من 100 غارة جوية خلال اليومين الماضيين.

وعبر وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ "مارك لوكوك"، عن قلقه إزاء الوضع في شمال غرب سوريا، مؤكدا أمام مجلس الأمن أن الضربات الجوية والأرضية ارتفعت وتيرتها في جنوب وغرب إدلب.

وشدد المسؤول الأممي أن هذه الضربات تسببت بسقوط عدد كبير من الضحايا في صفوف المدنيين.

وقال: "في اليومين الماضيين، وردت تقارير عن حدوث أكثر من 100 غارة جوية داخل إدلب وحولها"، مضيفا: "أصيبت 4 مرافق صحية، بما في ذلك مستشفى نتيجة الضربات التي وقعت يومي 4 و6 تشرين الثاني/نوفمبر".

وتتعرض مدن وبلدات إدلب لحملة عسكرية من قبل طيران الأسد وروسيا، حيث تستهدف المناطق المدنية موقعة ضحايا في صفوف المدنيين جلهم من النساء والأطفال.

زمان الوصل
(46)    هل أعجبتك المقالة (47)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي