أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

منشورات مناهضة للأسد وإيران تدعو أهالي درعا للمطالبة بالمعتقلين

عمت المنشورات مدن وبلدات درعا - نشطاء

استفاق أهالي حوران اليوم الثلاثاء على منشورات امتلأت بها جدران المدارس والمحال التجارية وأعمدة الكهرباء، منددة بنظام الأسد والوجود الإيراني، داعية في ذات الوقت للتظاهر والمطالبة بالمعتقلين.

وعمت المنشورات مدن وبلدات "طفس، والمزيريب، واليادودة، وتسيل، والشجرة، ونافعة، وجملة، وسحم الجولان، وحيط، والقصير، وكويا، وتل شهاب العجمي" بريف درعا الغربي، مطالبة بخروج المعتقلين، ومستنكرة تجاهل المفاوضين لهذه القضية.

وحملت المنشورات شعارات: "صرخات معتقلينا لا يسمعها أصحاب القرار ولكن يسمعها المنتقم الجبار، كيف يصاغ الدستور وجراحنا لا زالت تنزف (المعتقلون)، ترتفع آهاتهم وأناتهم دون ضمير يتحرك، يارب أغث المعتقلين، سوريا حرة حرة، إيران حزب الله برا برا، في فرع 215 حرامية بفلوس والجوية إيرانية بلا ناموس".

وتشهد درعا التي سيطر عليها نظام الأسد في شهر تموز/يوليو من عام 2018، ارتفاعا كبيرا بأعداد المعتقلين الذين يتم اعتقالهم من قبل الحواجز العسكرية أو اقتحامات المنازل، حيث يتم الإعلان بين بشكل مستمر عن حالات قتل تحت التعذيب في سجون الأفرع الأمنية.

كما تعيش المحافظة حالة من التوتر والاحتقان تجاه الأسد وميليشياته مصحوبة بهجمات نوعية واغتيالات تكاد تكون شبه يومية.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي