أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مواجهات بين "الجيش الوطني" و"الوحدات الكردية" على الطريق الدولي شمال الرقة

عنصران من "الجيش الوطني" - جيتي

دارت معارك كر وفر يوم الجمعة، بين الجيش الوطني السوري ومسلحي حزب الاتحاد الديمقراطي على الطريق الدولي حلب الحسكة شمال الرقة.

وقال الناشط "أبو معاوية" لـ"زمان الوصل" إن اشتباكات دارت بين الجيش الوطني السوري "وحدات حماية الشعب" في قرية "أم البراميل" على الطريق الدولي M4 بعد تقدم الجيش الوطني نحوها تحت غطاء مدفعي تركي، مضيفا أن سقوط "أم البراميل" يعني تأمين مفرق طرق الرقة - حلب - الحسكة - سلوك ويسهل استعادة معظم أجزاء طريق m4 وقرى "الكنطري" و"السعودية" شمال الرقة.

وأوضح أن "وحدات حماية الشعب" الكردية اشتبكت مع "الجيش الوطني" في بلدة "الشركراك" محاولة استعادة صوامع الحبوب بعد السيطرة على البلدة.

وذكرت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) في بيان إن مواجهات بينها وبين "الجيش الوطني السوري" المدعوم تركيا اندلعت في ﻗﺮﻯ "ﺧﺮﺑﺔ ﻓﺎﺭﺱ، الشركراك، ﺯﻧﻮﺑﺔ، المسعودية، الدبس، ﺧﺮﺑﺔ ﻛﺮﻡ، ﻗﺰﻋﻠﻲ، ﻛﻔﻴﻔﺔ، ﻭﺑﺪﺓ" بريف "عين عيسى" التابعة لـ"تل أبيض"، أسفرت عن مقتل 25 عنصرا من الطرفين.

بدورها حملة "الرقة تذبح بصمت" قالت إن طائرة بدون طيار استهدفت عربة رباعية الدفع مزودة برشاش متوسط لميلشيا "قسد" قرب "الهوشان"، ما أدى إلى تدميرها ومقتل جميع العناصر الذين كانوا داخلها، وأخرى بين قرى "جرى الخيط" و"المستريحة".

وأعلن "الجيش الوطني السوري" يوم أمس سيطرته على بلدة "الشركراك" وقرية "بير عيسى" بناحية "عين عيسى" شمال الرقة.

وكانت مواقع "الجيش الوطني" على جبهة "تل فندر" غرب مدينة "تل أبيض" تعرضت لهجوم من قبل مسلحي "حزب الاتحاد الديمقراطي" بعد تسللهم عبر الأنفاق من جهة قرية "عبدي كوي".

زمان الوصل
(6)    هل أعجبتك المقالة (5)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي