أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

انفجار جنوب الحسكة وتجدد المواجهات شمالها

من انفجار القامشلي - نشطاء

جرح 7 أشخاص بينهم 5 مدنيين يوم الأربعاء، بانفجار دراجة نارية مفخخة في مدينة "الشدادي" جنوب مدينة الحسكة، فيما دارت اشتباكات بين "الجيش الوطني" و"وحدات حماية الشعب" الذراع العسكرية لحزب "الاتحاد الديمقراطي" في الضواحي الشرقية لمدينة "رأس العين".

وقال الناشط "مهند اليوسف" لـ"زمان الوصل"، إن دراجة نارية مفخخة انفجرت أثناء مرور دورية لميليشيا "الدفاع الذاتي" في سوق الدراجات النارية قرب مقابل مطعم "العاني"، ما أسفر عن سقوط 7 جرحى هم عسكريان إلى جانب 5 مدنيين، مبينا أن بين الجرحى المدنيين إصابتين بليغتين لمدنيين.

كما وقع انفجار بسيارة نوع (فان) أمام البريد في مدينة القامشلي، دون وقوع إصابات، وفق الناشط.

وأوضح الناشط أن مواجهات اندلعت بين "الجيش الوطني" وبين "وحدات حماية الشعب" في قرى "علوك" و"الجهفة" شرق مدينة "رأس العين"، بالتزامن مع إعلان قوات "الجيش الوطني" سيطرتها على كامل مدينة "راس العين" بعد انسحاب عناصر الحزب منها.

وجاءت الاشتباكات بعد ساعات من انتهاء فترة تعليق عملية "نبع السلام" بموجب الاتفاق الأمريكي- التركي القاضي بانسحاب مسلحي "الاتحاد الديمقراطي" إلى عمق 32 كم داخل الأراضي السورية، واستمرت حتى بعد دخول الاتفاق الروسي التركي حيز التنفيذ منتصف النهار.

وأعادت الوحدات الكردية السيطرة على قرى "باب الخير، ومريكيز، وأم عشبة، والمباركية" على طريق "الدرباسية" شرق "رأس العين".

زمان الوصل
(34)    هل أعجبتك المقالة (31)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي