أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

بعد الدعم الروسي والإيراني.. بشار يظهر بـ"الهبيط" محاطا بالحشود العسكرية

محلي | 2019-10-22 14:07:28
بعد الدعم الروسي والإيراني.. بشار يظهر بـ"الهبيط" محاطا بالحشود العسكرية
   زعم "بشار" أن "معركة إدلب هي الأساس لحسم الفوضى والإرهاب في كل مناطق سوريا"
زمان الوصل

نشرت صفحة "الرئاسة" على "فيسبوك"، صورا لبشار لأسد محاطا بالضباط والجنود، قالت إنها خلال زيارة لبلدة "الهبيط" بريف إدلب.


وادعت الصفحة أنها أتت "ضمن قيامه بتفقد الخطوط الأمامية لجنوده، وهم الذين يقومون بقتل المدنيين العزل وتدمير المدن والقرى مستخدمين السلاح المحرم دوليا.


وزعم "بشار" أن "معركة إدلب هي الأساس لحسم الفوضى والإرهاب في كل مناطق سوريا"، وقال: "عندما نتعرض لعدوان أو سرقة يجب أن نقف مع بعضنا وننسق فيما بيننا.. ولكن البعض من السوريين لم يفعل ذلك وخاصة بالسنوات الأولى للحرب.. قلنا لهم لا تراهنوا على الخارج بل على الجيش والشعب والوطن.. ولكن لا حياة لمن تنادي.. وحاليا انتقل رهانهم إلى الأمريكي". في إشارة إلى ميليشيا "قسد".


وادعى أن "كل المناطق في سوريا تحمل نفس الأهمية ولكن ما يحكم الأولويات هو الوضع العسكري على الأرض.. إدلب كانت بالنسبة لهم مخفراً متقدماً.. والمخفر المتقدم يكون في الخط الأمامي عادة، لكن في هذه الحالة المعركة في الشرق والمخفر المتقدم في الغرب لتشتيت قوات الجيش العربي السوري".


وأضاف: "بعد كل العنتريات التي سمعناها على مدى سنوات من البعض، بأنهم سيقاتلون وسيدافعون، إلا أن ما رأيناه مؤخرا هو أن التركي يحتل مناطق كبيرة كان المفروض أنها تحت سيطرتهم خلال أيام كما خطط له الأميركي"، متهما الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان بسرقة المعامل والمصانع".


وكانت قوات الأسد سيطرت على بلدة "الهبيط" التابعة لـ"خان شيخون" في منطقة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي في شهر آب/أغسطس الماضي، بعد تسويتها بالأرض نتيجة القصف المستمر من قبل الطيران الروسي والحملات المستمرة من قبل قوات الأسد والميليشيات الطائفية الإيرانية.

بشار قرفان
2019-10-22
لو ان اردوغان يعيد المصانع والمعامل لاسماء الاخرس؟؟!!
سهيل الحسن لم يضرب تحية ل
2019-10-23
العسكري مفروض يضرب تحية لبشار لكن سهيل الحسن رجل الروس القوي تعمد هو الاخر اهانة بشار و قدم نفسه و لم يضرب له تحية و هو القائد العام - يبدو ان الروس يهينون بشار علنا للمرة الثانية على يد رجلهم سهيل الحسن
التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
ماكرون: سنقدم على خطوات جديدة لمكافحة الإسلام السياسي      روحاني: انهيار الاتفاق النووي سيضر العالم      اعتقال عشرات الشبان من "دوما" و"زاكية" بريف دمشق      صور وفيديو... هجوم صاروخي على دمشق فجر اليوم      هل تعرف كيف لعب نبيل فياض الكرة الطائرة مع نظام الأسد في ملعب الأمم المتحدة؟      محاولة تقدم شرق إدلب تنتهي بـ20 قتيلا وجريحا لـ"الفيلق الخامس"      الدستورية تفرض التمديد لـ"الحريري" ومخاوف تؤرق الجولة القادمة      وقعوا في حقل ألغام.. مقتل 12 عنصرا من الميليشيات الإيرانية قرب "السخنة"