أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أمريكا تسحب معظم قواتها من "الجزيرة" السورية

خلال اليومين الماضيين - أ.ب

سحبت قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة خلال اليومين الماضيين معظم عناصرها من قواعده العسكرية في الجزيرة السورية.


وسحبت القوات الأمريكية معظم عناصرها من قاعدة "الشدادي" جنوب مدينة الحسكة، عقب إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ووزير الدفاع الأمريكي "مارك إسبير" تنفذ وزارة الدفاع انسحابًا للأفراد العسكريين الأمريكيين من شمال شرق سوريا.


وقالت مصادر خاصة من الاستخبارات الكردية لـ"زمان الوصل" إن القوات الأمريكية أبقت على قوة رمزية تعد 12 جنديا في قاعدة "الشدادي" لأسباب مجهولة.


وأضافت المصادر أن الأمريكان سحبوا عشرات الجنود من مطار "روباريا" (الرحيبة) قرب مدينة (ديريك/المالكية) وأيضا من مواقعها في جبل "الحمة" قرب "تل تمر" و"السد الغربي" و"تل بيدر" شمالي الحسكة.


وانسحبت القوات الأجنبية المنضوية تحت راية التحالف الدولي من الرقة و"الطبقة" بعد وصول طلائع قوات النظام إليها ضمن اتفاق مع الوحدات الكردية يقضي بانتشارها بالمناطق الحدودية لوقف تقدم القوات التركية و"الجيش الوطني السوري" شمالي المحافظة.


كما انسحبت القوات الأمريكية يوم الثلاثاء الماضي من قاعدة "خراب عشق" جنوبي مدينة "عين العرب" شرق حلب وقبلها من قواعد صغيرة قرب مدينتي "عين العرب" و"منبج" أيضا، لكنها مازالت تسير دوريات على ضفاف الفرات شرق دير الزور، وسط تصريحات لمسؤولين أمريكيين حول احتفاظ التحالف بقاعدة التنف على الحدود مع العراق شرق حمص فقط لضمان عدم عودة تنظيم "الدولة الإسلامية".


وكانت طائرات التحالف الدولي عملت خلال الأسبوع الماضي بعد إطلاق تركيا عملية "نبع السلام" العسكرية ضد الوحدات الكردية على نقل عناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" من سجن "غويران" المركزي ومخيم "الهول" بالحسكة إلى الأراضي العراقية.

زمان الوصل
(9)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي