أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الفاتيكان: أحداث سوريا أكبر كارثة إنسانية منذ الحرب العالمية الثانية

أرشيف

قال السفير البابوي في دمشق الكاردينال "ماريو زيناري"، اليوم الاثنين، إن "ما يحصل في سوريا يعد الكارثة الإنسانية الأكبر بعد الحرب العالمية الثانية". وطالب بابا الفاتيكان "فرنسيس الأول"، في بيان نشره موقع "الفاتيكان نيوز" بوقف القتال في شمال شرق سوريا، وقال: "فكره يتجه مرة جديدة نحو منطقة الشرق الأوسط، لاسيما سوريا الحبيبة والمعذبة"، وذلك حسب موقع "الفاتيكان نيوز".

وقال: "الأنباء المأساوية الواردة من سوريا بشأن مصير السكان في المناطق الشمالية الشرقية، المرغمين على ترك بيوتهم بسبب العمليات العسكرية"، مشيرا إلى "وجود عدد كبير من العائلات المسيحية وسط هؤلاء".

وجدد نداءه لكل الأطراف المعنية والمجتمع الدولي من أجل أن يلتزم الجميع بصدق ونزاهة وشفافية بالحوار بحثا عن حلول ناجعة.

زمان الوصل - رصد
(13)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي