أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

لم يستبعد المواجهة.. أقطاي: إذا كان جيش الأسد قادرا على مواجهة الجيش التركي "فليتفضل"‏

ياسين أقطاي - أرشيف

قال ياسين أقطاي، مستشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إذا كان جيش الأسد قادرا على مواجهة الجيش التركي ‏‏"فليتفضل"، مرجحا احتمال وقوع صدام مسلح بين جيش بلاده وجيش النظام الذي بدأ يتحرك نحو الشمال للتصدي لعملية ‏‏"نبع السلام" التركية‎.‎‏ بحسب وسائل إعلام روسية.‏‎ ‎

وجاءت تصريحات "أقطاي" في حديث أدلى به لوكالة "نوفوستي" الروسية الأحد‎.‎

وأكد "أقطاي" أن الجيش التركي سيقوم بمواجهة جنود نظام الأسد حال وقوع صدام بين الطرفين في منطقة عمليات ‏‏"نبع السلام" على الحدود بين البلدين‎.‎

وقال: "إذا كان جيش النظام، يستعد لمحاربة الجيش التركي وقادر على ذلك، إذن فليتفضلوا‎".‎

وأضاف "أقطاي" أن جيش الأسد لا يملك ما يكفي من القدرات للقتال ضد نظيره التركي، ونصحه بـ"التفكير قبل دخول ‏المنطقة حتى لا يزيد الأمور تعقيدا هناك‎".‎

وقال مستشار أردوغان تعليقا على إبرام الإدارة الذاتية ونظام الأسد اتفاقا بالقول: إن ذلك دليل على "عداوة" دمشق تجاه ‏أنقرة‎.‎

وأكد أن تركيا لن تتسامح مع وجود المسلحين الأكراد في شمال شرق سوريا‎.‎

وكانت الإدارة الذاتية الكردية في شمال سوريا أعلنت في وقت سابق من الأحد عن توصلها إلى اتفاق مع السلطات في ‏دمشق برعاية روسية يقضي بدخول جيش الأسد إلى مدينتي "منبج" و"عين العرب"، ونشره على طول الحدود مع تركيا ‏لمواجهة عملية "نبع السلام" التي تشنها أنقرة وفصائل المعارضة السورية المتحالفة معها ضد القوات الكردية‎.

زمان الوصل - رصد
(13)    هل أعجبتك المقالة (13)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي