أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وفاة امرأة وتسمم 11 آخرين في أحد مطاعم دمشق الفاخرة

تحقق دائرة حماية المستهلك في دمشق ومديرية الشؤون الصحية في محافظة دمشق بحادثة تسمم ذهب ضحيتها مواطنة من مدينة دمشق وتسمم 11 آخرين جرّاء تناول الطعام في أحد المطاعم الراقية في مدينة دمشق.

وفي اتصال أجريناه مع مدير التجارة الداخلية في دمشق محمود مبيض، أوضح أنّ التحقيقات جارية وأن عينات يومية يتم أخذها من هذا المطعم، وقد تم إرسالها للمخبر المركزي في وزارة الاقتصاد للتأكّد من الأسباب الحقيقية للتسمم، موضحاً أنّ دائرة حماية المستهلك التابعة لمديرية تجارة دمشق ستحيل القضية بالكامل للسلطات القضائية التي ستقرر الحكم على أصحاب المطعم فيما إذا كانوا متسببين في وفاة هذه المواطنة وتسمم زملائها من عدمه. ‏

وأفاد مدير الشؤون الصحية في محافظة دمشق بأنّ نتائج التحليل ستظهر قريباً، حيث جرى أخذ عينات على مدى اليومين السابقين من هذا المطعم وخاصة من المايونيز واللحوم والخضراوات، رغم استبعاد مدير الشؤون الصحية أن يكون تلوث الطعام وحده السبب في وفاة المرأة في حال ثبت ذلك، وأنّ المرأة ربما تكون أصلاً مصابة بمرض معين ساهمت هذه الحالة التسممية في تحويله إلى مسبب للوفاة. ‏

ويرقد المتسممون حالياً في مستشفى البدر في قدسيا بانتظار الاستماع إلى إفاداتهم واستكمال الضبط التمويني الذي قامت به مديرية حماية المستهلك في وزارة الاقتصاد والتجارة. ‏

يجدر بالذكر أنّ الضبوط التموينية على مستوى سورية أثبتت هذا العام أنّ الغش في اللحوم هو أكثر أنواع الغش في المنتجات الغذائية. ‏

تشرين
(35)    هل أعجبتك المقالة (29)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي