أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

درعا.. عمليتان نوعيتان توقعان قتلى وجرحى في صفوف قوات الأسد

عناصر النظام في ريف درعا - جيتي

قتل وجرح العديد من عناصر قوات الأسد في ريف درعا الشرقي، امس السبت، بعد استهداف مركباتهم العسكرية بالعبوات الناسفة، والتي باتت تحقق نتائج كبيرة تفوق الاشتباكات والمعارك بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة.


وقال "تجمع أحرار حوران" إن مجهولين استهدفوا بعبوة ناسفة زُرعت على جانب الطريق الواصل بين بلدة "بصر الحرير" ومدينة "إزرع" بريف درعا الشرقي، سيارة عسكرية كانت تقل عقيدا يتبع للفرقة الخامسة ومرافقه، ما أسفر عن إصابتهم بجروح.


في سياق متصل، أكد التجمع في خبر منفصل سقوط قتلى وجرحى من قوات الأسد تابعين للواء 52 شرقي مدينة "الحراك" بعد استهداف حافلة مبيت بعبوة ناسفة.


وقال التجمع إن مجهولين استهدفوا حافلة مبيت تقل العديد من ضباط وعناصر قوات الأسد بعبوة ناسفة زرعت على جانب الطريق الواصل بين بلدتي "الدارة وسكاكا" في ريف السويداء الغربي.


وشدد التجمع أن عملية الاستهداف أدت إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف قوات الأسد.


وكانت ريف درعا الغربي شهد بداية الشهر الحالي عملية مشابهة في بلدة "الكرك الشرقي"، حيث استهدف مجهولون حافلة مبيت تابعة للمخابرات العسكرية، ما أدى لإصابة ما لا يقل عن 15 عنصرا بجروح.

زمان الوصل
(7)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي