أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تحقيق أممي: حملة الأسد على إدلب شرّدت نصف مليون مدني

من ريف إدلب - جيتي

أكدت لجنة التحقيق الدولية بشأن سوريا أن عمليات نظام الأسد العسكرية في إدلب، تسببت بنزوح نصف مليون مدني، مشددة أن العديد من النازحين يعيشون في ظروف سيئة وينامون في العراء.

وقال رئيس اللجنة الأممية "باولو سيرجيو بينيرو" أمام مجلس حقوق الإنسان اليوم الثلاثاء، إن "منطقة خفض التصعيد في إدلب تحولت إلى ساحة معركة". وأضاف أن هذه العمليات ألحقت دمارًا واسعًا في البنى التحتية، خصوصا مستشفيات الأطفال والنساء.

من جهة ثانية، أوضح "سيرجيو بينيرو" أن أوضاع النازحين في مخيمي الركبان والهول "سيئة جدا".

وقال إن "النازحين في المخيمين المذكورين يعيشون أوضاعاً سيئة جداً.. الناجين من فظائع تنظيم الدولة في مخيم الهول يعانون ظروفا غير مستقرة".

زمان الوصل
(8)    هل أعجبتك المقالة (10)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي