أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

بالسكين.. حوادث قتل وطعن في مخيم "الهول"

محلي | 2019-09-12 11:25:46
بالسكين.. حوادث قتل وطعن في مخيم "الهول"
   مخيم الهول - نشطاء
زمان الوصل
قتل عنصر من ميليشيا "آساييش" الكردية يوم الأربعاء طعنا بسكين في مخيم "الهول" شرق الحسكة، بعد أيام من مقتل "مهرب" مرتبط باستخبارات "وحدات حماية الشعب" على يد نساء بعد اعتدائه جنسيا على إحداهن.

وقال الناشط "مهند اليوسف" لـ"زمان الوصل" إن عنصرا من ميليشيات "آساييش" قتل طعنا بسكين في الظهر خلال تجمع عند البوابة، استعدادا لعملية خروج دفعة جديدة من العائلات المحتجزة في المخيم بكفالة "مجلس العشائر"، مشيرا إلى أن عملية الخروج ألغيت على خلفية الحادثة وأعيدت قائمة الأسماء.

يأتي ذلك بالتزامن مع إعلان إدارة المخيم تعرض شاب عراقي ( ي.ن) للطعن بآلة حادة في رقبته داخل خيمته على امرأتين من عائلات عناصر تنظيم "الدولة" داخل خيمته نقل على إثرها إلى مشفى المخيم.

وجاءت هذه الحادثة، بعد إقدام ثلاث نساء قبل أربعة أيام على قتل "مهرب بشر" مرتبط بميليشيا "استخبارات" وحدات حماية الشعب الكردية، بسبب احتياله على أرملة تدعى "أم محمد" (21 عاما) تقيم في المخيم مع عائلات تنظيم "الدولة الإسلامية" بعد مقتل طفلها وزوجها في معارك دير الزور، وفق الناشط.

وأوضح الناشط أن "أم محمد" كانت تسعى إلى الخروج من المخيم حين عرض عليها "المهرب" ذلك مقابل مبلغ 500 دولار أمريكي، وهو سعر يعتبر زهيدا قياسا بأسعار أقلها من 2000 إلى 3000 دولار لكل شخص من الجنسية السورية وأضعاف ذلك للأجانب، لكنه اغتصبها في خيمة في "الفيز الثالث" (قطاع من المخيم) بمساعدة صاحبة الخيمة والتي سهلت لهم الأمر بخروجها من الخيمة ليلا.

وعندما استهزأ المهرب بها قائلا: "إذا تقدمتي بشكوى ضدي لدى المرتدين (آساييش) سوف تصبحين مرتدة"، قررت مع 5 من صديقاتها استدراجه لخيمتها بعد منتصف الليل وقتله طعنا بالسكاكين، ثم دفنه بالمنطقة الفاصلة بين القطاعين الثالث والخامس، ولم تكشف الحادثة حتى الآن، وفق الناشط.

وكانت إدارة حزب "الاتحاد الديمقراطي" الذاتية أعلنت أن امرأتين من نساء التنظيم أقدمتا على قتل شاب عراقي ضمن مخيم "الهول" في الخامس من أيلول سبتمبر الجاري، كما عثر على امرأة إندونيسية الجنسية تدعى "سودر ميني" (30 عاماً) مقتولة، يوم 27 حزيران يونيو الماضي.

وينقسم مخيم "الهول" لسبعة قطاعات، حيث يقطن اللاجئون العراقيون ثلاثة قطاعات هي الأول والثاني والثالث، ويقطن في القطاع الرابع نازحو المناطق السورية (حلب، حمص، ودير الزور وإدلب والرقة)، أما القطاعات الخامس والسادس والسابع فهي لعوائل تنظيم "الدولة"، إضافة لقطاع خاص بالنساء الأجنبيات ويسمى قسم "المهاجرات".
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
بالرصاص.. الأسد يستعيد ذكريات التوحش ضد المتظاهرين في دير الزور      أمريكا تفرض عقوبات على البنك المركزي وصندوق الثروة الإيرانيين      هاميلتون يتفوق على فرستابن في تجارب سباق سنغافورة      درعا.. قوات الأسد تعدم 4 أشخاص بعد إصدارها للعفو المزعوم      الكويت تفتتح 3 مدارس للاجئين السوريين بتركيا      الائتلاف: الفيتو الروسي الصيني غطاء للمجرم ورخصة لمواصلة القتل      ترامب: أمريكا تحرز تقدما كبيرا مع الصين      طهران: الرد على واشنطن سيكون من "المتوسط" إلى "الهندي"