أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حداد في "كربلاء" على ضحايا "ركضة طويريج"‏

سقطوا خلال "ركضة ‏طويريج"

أعلنت محافظة كربلاء العراقية اليوم الأربعاء، الحداد الرسمي ثلاثة أيام على أرواح الذين سقطوا خلال "ركضة ‏طويريج" في المحافظة، والمقصود بها السير باتجاه "مرقد" علي بن أبي طالب رضي الله عنه.‏


وأكدت الحكومة العراقية أن سبب الحادثة التي أدت إلى مقتل 31 شخصاً وإصابة 100، هو التدافع، فيما ذكرت تقارير ‏إعلامية أن سبب الفاجعة هو انهيار ممشى أثناء مسيرة لعاشوراء في كربلاء.‏


‏ من جانبه قال رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، الأربعاء، إنه لولا خطة الطوارئ في كربلاء لكانت الفاجعة ‏أكبر، مشيرا إلى أن معظم المصابين غادروا المستشفى‎.‎


وأضاف "عبد المهدي" أن "الإجراءات التي اتخذت خلال تدافع الزائرين كانت سريعة". ودعا إلى القيام بتحسينات ‏وإدخال تعديلات في المدينة من أجل تدارك أي حوادث مستقبلية‎.‎

زمان الوصل
(5)    هل أعجبتك المقالة (5)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي