أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أردوغان: واشنطن تريد منطقة آمنة في سوريا لـ"وحدات حماية الشعب"

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان - جيتي

توعد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بتنفيذ "خطط خاصة" في سوريا حال عدم بدء إنشاء المنطقة الآمنة شمال ‏شرقي الفرات، متهما الولايات المتحدة بالسعي لتأمين منطقة آمنة لحزب العمال الكردستاني "بي كا كا".‏

‏ وأشار أردوغان، في كلمة ألقاها اليوم الأحد، خلال افتتاح عدد من المشاريع التنموية في ولاية ملاطية وسط البلاد، إلى ‏وجود خلافات كبيرة بين تركيا والولايات المتحدة حول هذا الموضوع، وقال في هذا السياق: "نجري مباحثات من ‏واشنطن حول المنطقة الآمنة، لكن في كل خطوة نخطوها نشاهد أن ما نريده ليس الشيء نفسه الذي يدور في عقولهم‎".‎

واتهم الرئيس التركي الولايات المتحدة بالعمل على تغطية "وحدات حماية الشعب الكردية" التي تعتبرها أنقرة تنظيما ‏إرهابيا وذراعا لحزب العمال الكردستاني.‏

وقال: "يبدو أن حليفتنا (الولايات المتحدة) تسعى إلى إنشاء منطقة آمنة لمصلحة منظمة بي كا كا/ ي ب ك الإرهابية ‏وليس لمصلحة تركيا وهو ما نرفضه، .. ، بينما نهدف إلى القضاء على التنظيم الإرهابي الذي يعشش في المنطقة، ‏تحاول واشنطن وضعنا في ذات الكفة من حيث التعامل معه‎".‎

وأضاف أردوغان مهددا: "إذا لم نبدأ بإنشاء المنطقة الآمنة مع جنودنا في شرق الفرات قبل نهاية سبتمبر، لن يكون لدينا ‏خيار سوى تنفيذ خططنا الخاصة‎".‎

وشدد أردوغان على أنه "لا يمكن إنجاز المنطقة الآمنة عبر تحليق 3 - 5 مروحيات أو تسيير 5 - 10 دوريات أو نشر ‏بضعة مئات من الجنود في المنطقة بشكل صوري"، مبينا: "يجب جعل المنطقة برمتها آمنة بشكل فعلي بمدنها وريفها ‏حتى يتسنى إسكان مليون شخص هناك‎".‎

ومنذ العام الماضي، تخوض تركيا والولايات المتحدة محادثات صعبة حول إنشاء "منطقة آمنة" شمال سوريا، تشمل ‏أراضي شرق الفرات، لم تسفر على مدار أشهر طويلة عن أي نتيجة بسبب خلافات حول شكلها وعمقها وآلية التحكم ‏بها، حيث تسعى أنقرة لأن تكون المسيطر الوحيد على هذه الأراضي‎.‎

زمان الوصل - رصد

2019-09-08

واضح جداً المهم أن تقوم تركيا بما عليها وتطرد ارهابيين قسد والبي ك ك من شرق الفرات وانشاء منطقة آمنة بعمق أربعين كيلومتر أو حتى خمسون كيلومتر.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي