أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

رفضت الخروج من منزلها فقتلها جنود الأسد بدم بارد رغم كبر سنها

محلي | 2019-09-02 19:01:32
رفضت الخروج من منزلها فقتلها جنود الأسد بدم بارد رغم كبر سنها
   في مدينة "خان شيخون" - نشطاء
زمان الوصل

قضت امرأة مسنة، مساء الأحد، على يد ميليشيات الأسد الطائفية بعد رفضها الخروج من منزلها، في مدينة "خان شيخون" بريف إدلب.


وتناقل ناشطون على صفحات التواصل الاجتماعي نبأ قيام ميليشيات الأسد بإعدام المسنة "مريم الشالات"، التي رفضت مغادرة منزلها وعارضت تعفيشه، لتلاقي حتفها إعداما ميدانيا بدم بارد.


ولفت الناشطون إلى أن السيدة المسنة رفضت مغادرة منزلها ومدينتها رغم كثافة القصف والحملة الهمجية التي استمرت شهورا طويلة، مشيرين إلى أنها أمضت عمرها في بناء وتجهيز المنزل الذي عاشت فيه كل سنوات حياتها ورفضت مغادرته وماتت فيه.


وسيطرت ميليشيات الأسد بدعم من روسيا على مدينة خان شيخون قبل أيام، مرتكبة في سبيل ذلك مجازر مروعة بحق المدنيين.

عبد العزيز حاج
2019-09-02
قتل هذه المرأة المسنة وصمة عار على جبين بوتين وجيوشه مجتمعة لان بمساعدة هذا السافل تمكن المجرمون من الوصول للمسنة الاعزلة وقتلوها بدم بارد يا للعار على انسانية الروس
محمد الصفر
2019-09-03
هازا جيش ابو صرماي يلعن روحك يا حافظ
ابو حمزة الشامي
2019-09-03
عشت شامخة واستشهاد شامخة فلا نامت أعين الجبناء. صمدت في موقف لم يصمد فيه الرجال تغمدك الله في رحمته
احمد الاحمد
2019-09-03
يقتلون الأطفال والنساء والشيوخ بحجة القضاء على الارهاب.. وهم الارهاب نفسه .. عند الله تجتمع الخصوم
حنظله السيد
2019-09-03
ان هؤلاء المسمون بالجيش السوري ليسو الا مجرمين متعطشين للدماء لانهم جبناء ولايأتون الامن الخلف والغدر من شيمهم
أم الحجارة السود
2019-09-03
مثلها أمثال تعلق للتاربخ،قصص وحكايا ت ورويات وحكم وأمثال،مثلما يعلقون هم ،رؤوسهم "تمثال"! نهاية التماثيل،ذوبان في ملح.. وبقاء الأوراق،في دهشة تفوق الخيال.. هل مثل الأم "جنة تحت أقدامها"! ومن مثلها معلمة للأجيال.
زعيم
2019-09-03
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ لا تعليق
ابو العبد السوري
2019-09-03
لعن الله ...العفيشه ومن والا هم ولو بكلمه
ابو أحمد
2019-09-03
لم يعرف التاريخ جيشا حقيرا ووحشيا ومجرما مثل هذا الجيش الندل ..الذي لاتوجد كلمة في قاموس العربية تمكنها وصفه..والذي يحرق الفؤاد أن هناك من يصدقه ويدافع عنه..لقد سرق كل شيء ولم يترك لهذا الشعب الفقير شيء..مهما تكلمنا لايوجد شيء يطفء نار الفؤاد في صدورنا ولكن نشكي امرنا لله ان ينتقم منه ومن ورئيسه المجرم ..ويوم الله يوم قريب
ابوأحمد
2019-09-03
لاتعليق.....
ابوخليل
2019-09-04
لعنة الله عليهم أجمعين انهم .....
التعليقات (11)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
بعض منفذيها من النساء.. أسبوع حافل بالجرائم في الساحل السوري      وزارة الدفاع تنفي مزاعم استخدام الجيش الوطني للكيماوي      أتلتيكو مدريد يواصل نزيف النقاط ويتعادل مع فالنسيا      ترامب يهدد بمقاضاة "سي إن إن" ويتهمها بالتحيز ضده      صور مبهرة... مصر تكشف تفاصيل 30 نعشا أثريا عثر عليها بالأقصر      مستشار قانوني يكشف ثغرة في اللجنة الدستورية تجعلها "فاشلة"      "قسد" تعلن رفضها لبعض بنود اتفاق وقف إطلاق النار      دعوات ليوم "الغضب المنبجي" رفضا لدخول الأسد وروسيا المدينة