أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"النخبة" تعلن انشقاقها عن "تيار الغد"

الجربا - أرشيف

انسحبت "قوات النخبة" التابعة لـ"تيار الغد السوري"، يوم الأربعاء من التيار الذي يرأسه "أحمد الجربا".

وأعلنت القوات التي كانت تعتبر الجناح العسكري للتيار تبرؤها من الأخير، مؤكدة على أنه لا يربطها معه "أية علاقة بالتوجهات والأهداف".

وشددت على أنها لم تعد تعتبر "أحمد الجربا" ممثلاً سياسياً لها، ولا يحق له التحدث باسمها أو التفاوض عنها، داخلياً وإقليمياً ودولياً، موضحة أن قرار الانسحاب جاء "بناء على التشاور والاتفاق مع عناصر قوات النخبة السورية أفراداً وقيادات".

وعزا قائد "قوّات النخبة السورية" مهيدي الجعيلة يوم الأربعاء الانسحاب من "تيار الغد السوري" إلى خلافات متراكمة منذ سنة وسبعة أشهر، مشيرا إلى وجود تواصل مع التحالف الدولي ومفاوضات مع "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) حول دور مستقبلي للنخبة.


وقال قائد "الجعيلة" لـ"زمان الوصل" إن قرار الانسحاب جاء خلال اجتماع ضم العسكريين والإداريين بالنخبة وبعض وجهاء العشائر نتيجة تراكم الخلافات منذ سنة وسبعة أشهر مع "تيار الغد" بقيادة "أحمد الجربا" الرئيس الأسبق للائتلاف الوطني السوري وعدم التزامه بدعهم ماليا وعسكريا، ما أدى إلى تناقص عدد القوات، لافتا إلى أن مصلحة قوات النخبة بمناطق وجودها ومصالح التيار خارج البلد.


وأكد أنهم بالنخبة يفاوضون "قسد" منذ شهر حول الانضمام إليها بشرط بقاء خصوصية لهم كفصيل عربي بدير الزور مع وجود منطقة خاصة تديرها قوات النخبة سياسيا وعسريا وأمنيا ومدنيا، لافتا إلى أن لـ"قسد" تحفظات على ارتباطات "قوات النخبة".


وأضاف قائلا: "إن تيار الغد لم يكن يملك خطة عمل مستقبلية بالمنطقة أو رؤية واضحة، فبعد أن وصلنا إلى كسب اعتراف من التحالف الدولي هبطنا إلى الوضع الحالي، الذي لا يساعد بالوصول إلى ما نطمح اليه من الفعالية بالمنطقة عسكريا واجتماعيا وإداريا".


وأشار إلى تمسك المسؤولين في التيار بآرائهم كلفهم اعتقال بعض العناصر وتوقيف آخرين حتى كادت "قسد" تنهي وجودهم، وذلك بسبب عدم قدرة التيار على التفاهم معها أو الحصول على قرار دولي من التحالف بخصوصية النخبة لتفرض نفسنها بالمنطقة من جهة، والإمكانات المادية والعسكرية الضعيفة من جهة أخرى.


وكانت "قوات النخبة السورية" المنتشرة بدير الزور وجنوب الحسكة إلى جانب وجود بعض العناصر بالرقة، أصدرت بيانا أعلنت فيه انسحابها من "تيار الغد السوري الذي يرأسه "الجربا" الرئيس الأسبق للائتلاف الوطني السوري.

وجاء في البيان أنه "انطلاقا من الأهداف الوطنية التي تشكلت من أجلها قوات النخبة السورية، منذ الاعتراف بها كفصيل مستقل داخل التحالف الدولي ضد داعش، حيث كان لقوات النخبة الشرف بأن تكون الفصيل العربي الوحيد الذي حارب التنظيم المتطرف داخل التحالف الدولي".


وأضاف" تأسيسا على الأهداف التي نطمح من أجلها، منذ المعارك الكثيرة التي خاضتها قوات النخبة السورية قبل تأسيس التحالف الدولي و انتهاءاً بمعركة الرقة، حيث كان لقوات النخبة شرف المشاركة في جميع مراحلها، فكانت أول فصيل يدخل عاصمة التنظيم المتطرف في الرقة، وهو ما تناقلته جميع الوكالات العالمية بالصوت والصورة".


وأردفت "النخبة" في البيان "بالعودة إلى معاناة أهلنا الطويلة والمستمرة من أبناء المكون العربي، بسبب ممارسات تنظيم داعش الإرهابي، الذي أوغل قتلاً وتشريداً بأهلنا، حيث شاهد العالم بأسره المجزرة الأبشع في التاريخ المعاصر بحق أبناء مناطق الشعيطات في ريف دير الزور- شرق الفرات، وهي المجزرة التي شكلت الدافع والنواة لتأسيس قوات النخبة السورية، في الوقت الذي مازال فيه أهلنا اليوم يدفعون ثمن حروبهم مع التنظيم المتطرف وخلاياه النائمة، التي مازالت مستمرة بعمليات الانتقام والترهيب بحق أهلنا، دون أن يثنينا ذلك عن الاستمرار في بلورة مشروعنا الذي يليق بتضحياتنا وتضحيات السوريين".


ويتابع البيان "بناء على ما تقدم، وبعد التشاور والاتفاق مع عناصر قوات النخبة السورية أفراداً وقيادات.
نعلن ما يلي:
– الانسحاب من تيار الغد السوري الذي يرأسه السيد أحمد الجربا.
– عدم اعتبار قوات النخبة السورية جناحاً عسكرياً لتيار الغد السوري، وليس لها مع الأخير أية علاقة بالتوجهات والأهداف.
– عدم اعتبار رئيس تيار الغد السوري السيد أحمد الجربا ممثلاً سياسياً لقوات النخبة السورية، ولا يحق له التحدث باسمها أو التفاوض عنها، داخلياً وإقليمياً ودولياً.
– ترحب قوات النخبة السورية بالانفتاح على جميع الجهات، وجميع الخيارات، وجميع المشاريع التي تحقق لشعبنا السوري، ولأهلنا في الجزيرة والفرات، تطلعاتهم في الحرية والكرامة والديمقراطية.
قائد قوات النخبة السورية
مهيدي الجعيلة أبو صالح
الاثنين 26 آب/أغسطس 2019".

زمان الوصل
(20)    هل أعجبتك المقالة (24)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي