أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

لصلاته بالإرهاب وبمخابرات تركيا.. مدير "المرصد السوري" يطالب بمحاسبة "عبد الجبار عكيدي"

عكيدي - أرشيف

دعا "المرصد السوري" برئاسة رامي عبد الرحمن، إلى محاسبة العقيد المنشق "عبد الجبار عكيدي" سبب علاقة الأخير بتنظيم الدولة الإرهابي، وهي علاقة تشكل خرقا لقرارات مجلس الأمن والأمم المتحدة فيما يخص الإرهاب، وفق تعبير المرصد.

وعقب تعداد مجموعة من القرارات الأممية وتواريخها وأهم مضامينها، خلص "المرصد" إلى أن ما أطلقه "عكيدي" من تصريحات علنية وموثقة بمقاطع مرئية أحيانا، يشكل دعما لكيانات وأشخاص ضالعين في الأعمال الإرهابية.

وأشار "المرصد" إلى ما وصفه بعلاقة "عكيدي" مع المخابرات التركية التي تسانده، معتبرا أن الرجل يتحمل "مسؤولية جنائية من خلال اعترافاته أمام وسائل الإعلام"، مكررا –أي المرصد- نفس الديباجة عن دعم الإرهاب.

وادعى "المرصد" أن بين يديه أدلة دامغة تدين الرجل الذي تولى في بض السنوات مناصب قيادية ضمن "الجيش الحر"، وأن هذه الأدلة "تثبت تورط عكيدي في عمليات التعاون، والتأييد، والتمويل، وتأمين الملاذات الآمنة لما يعرف بـتنظيم الدولة، الذي ارتكب الكثير من جرائم الإبادة الجماعية".

وختم المرصد الذي يديره "عبد الرحمن" مؤكدا أن "جرائم الإرهاب وجرائم الإبادة الجماعية غير ذات أثر رجعي، كونها قواعد آمرة وملزمة لجميع دول العالم، ومذكرا بأن "عكيدي" سبق له الظهور ظهر إلى جانب "أبو جندل" القيادي في تنظيم الدولة داخل مطار منغ العسكري، واصفاً علاقته مع تنظيم الدولة بـأنه علاقة "المهاجرين والأنصار"، كما ظهر العقيد المنشق في أحد الحوارات التلفزيونية مشيدا بدور التنظيم في أحداث الثورة السورية.

زمان الوصل
(5)    هل أعجبتك المقالة (6)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي