أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قوات الأسد تعترف بصاروخ استهدف موقعا في "مصياف" وتقول إنها تصدت له

أرشيف

قال مصدر عسكري من قوات الأسد إن دفاعاتها الجوية رصدت صاروخا أطلق باتجاه مدينة "مصياف" بريف حماة في ساعة متأخرة يوم الخميس ودمرته قبل أن يصيب هدفه.

وأضاف المصدر "كشفت وسائط دفاعنا الجوي هدفا معاديا قادما من شمال لبنان باتجاه مدينة مصياف وعلى الفور قامت بالتعامل معه وتدميره قبل الوصول إلى هدفه".

وسبق أن تلقت مواقع عسكرية لنظام الأسد ضربات إسرائيلية غالبا ما تستهدف مراكز لإيران وميليشياتها في تلك المواقع، حيث نشرت "زمان الوصل" عدة تقارير تكشف مشاريع تصنيع أسلحة تخدم المشروع الإيراني في منطقة تعتبر من الحاضنة الموالية للأسد.

وامتنعت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي عن التعليق، لكن إسرائيل أقرت مرارا بضرب أهداف داخل سوريا في السنوات الأخيرة.

وكانت بعض الهجمات التي نسبها النظام لإسرائيل قد نفذت من المجال الجوي اللبناني.

وتهدف "إسرائيل" إلى وقف الحشد العسكري في سوريا من جانب إيران وحليفتها جماعة حزب الله اللبنانية، وكلتاهما تقاتلان إلى جانب نظام بشار الأسد في سوريا منذ أكثر من ثماني سنوات.

زمان الوصل
(17)    هل أعجبتك المقالة (21)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي