أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الاحتلال الإسرائيلي يقتحم الأقصى ويعتدي على المصلين

اعتدت قوات الاحتلال على آلاف المصلين - جيتي

اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي ساحات المسجد الأقصى وأطلقت قنابل غاز باتجاه المصلين اليوم الأحد، أول ‏أيام عيد الأضحى.

واعتدت قوات الاحتلال على آلاف المصلين، الذين احتشدوا أمام باب المغاربة، لمنع المستوطنين من اقتحامه.‏

وأصيب عدد من المقدسيين، جراء إطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع، والقنابل الصوتية لإبعادهم عن المكان.‏

وأفاد الهلال الأحمر الفلسطيني، في بيان، بأن الإصابات كانت بالرصاص المطاطي وقنابل الصوت.‏

وفي بيان لاحق قال الهلال الأحمر: طواقمنا نقلت 14 إصابة من المسجد الأقصى إلى مستشفى المقاصد وإصابة ‏لمستشفى هداسا عين كارم.‏

ووصفت بالمتوسطة جراء اعتداء بالضرب نتج عنه كسور وجروح.‏

ودعا خطيب المسجد الأقصى في صلاة عيد الأضحى اليوم الأحد المصلين إلى البقاء في المسجد وعدم مغادرته و"تركه ‏فريسة للمستوطنين" الذين تجمعوا بأعداد كبيرة عند باب المغاربة من أجل اقتحامه.‏

ومنذ ساعات فجر اليوم الأحد، تدفقت أعداد كبيرة من المقدسيين على المسجد الأقصى، تلبية للدعوات التي أطلقت خلال ‏الأيام القليلة الماضية للاحتشاد فيه وإغلاق كافة المصليات في القدس المحتلة لإفشال مخطط جماعات الهيكل المزعوم ‏اقتحام الأقصى صبيحة العيد.‏

وقام المصلون داخل المسجد بمسيرة باتجاه باب المغاربة، من داخل الأقصى تحديا لجماعات المتطرفين التي تنوي ‏اقتحامه من الخارج.‏

وقدرت مصادر فلسطينية، مشاركة أكثر من 120 ألف مصل، في صلاة العيد اليوم الأحد بالمسجد الأقصى.‏

وفرضت سلطات الاحتلال الإسرائيلي منذ ساعات فجر اليوم، إجراءات أمنية مكثفة في محيط المسجد الأقصى، قبيل ‏صلاة عيد الأضحى الذي يأتي بالتزامن مع ما يسمى "ذكرى خراب الهيكل" المزعوم.‏

 

زمان الوصل - رصد

2019-08-11

تفووووووه على شوارب الجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الاسلامي وغيرها من منظمات عربية واسلامية ودولية.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي