أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعد 9 أشهر من الاختفاء.. بشار يفرج عن كبير شبيحته في مجال الإعلام

عرف "الطير" بشراسته في الدفاع عن النظام

أفرج بشار الأسد عن واحد من كبار شبيحته في المجال الإعلامي، وهو "وسام الطير" مدير صفحة "دمشق الآن" المخابراتية، الذي اختفى أثره منذ نهاية 2018، ولم يعرف أحد "التهمة" التي ألصقها به النظام واعتقله بموجبها.

وجاء الإعلان عن "الطير"، واسمه الحقيقي وسام يونس إسماعيل، عبر صفحة أخيه "شادي" الذي أدرج منشورا يمجد فيه بشار واصفا إياه بـ" سيد الحق، سيد الوطن".

وتابع "شادي" مخاطبا بشار: "أنصفت الغالي وسام الطير، لأن راية سيادتكم بالعالي.. ما خاب أمل من لجأ إليكم، أدامكم الله وعائلتكم بالعز والخير نصرة وناصرا للفقراء والحق والوطن والشعب".

وسبق لذوي "الطير" أن تذللوا لبشار الأسد كثيرا وناشدوه الإفراج عن ابنهم أو حتى مجرد السماح بزيارته، وقد لقي والده المسن حتفه قبل فترة وهو يرجو رؤية ولده أو معرفة مصيره، ولكن دون جدوى.

وعرف "الطير" بشراسته في الدفاع عن النظام ورأسه، وتطرفه في مهاجمة الثورة والثوار، لدرجة أن "دمشق الآن" تحولت تحت إدارته إلى منبر دعائي أسود، يذكر بنماذج فاقعة سادت في العهدين الستاليني والهتلري.

زمان الوصل

حسين دلول

2019-08-12

اننا شبيحة وطننا وانتم خدم الأجنبي وجواسيس على بلدكم حرام ما الكتوه من خير الوطن في بطونكم.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي