أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ريف حلب.. العثور على جثمان رئيس نيابة "بزاعة" بعد أشهر من اختطافه

الأحمد

عثرت فرق الدفاع المدني يوم أمس الخميس، على جثمانين مرميتين في قاع إحدى آبار المياه المهجورة الواقعة في ريف مدينة "الباب" شمالي محافظة "حلب".


ووفقاً لمراسل "زمان الوصل" في ريف "حلب" فإن فرق الدفاع المدني العاملة في مدينة "الباب" تلقت بالأمس بلاغاً من شرطة مدينة "قباسين" حول وجود رائحة غريبة تخرج من بئر مياه في قرية "قب الشيح"، وبعد التوجه إلى المكان والكشف على البئر تمّ انتشال جثمانين مرميين فيه.


وأضاف "نُقِل الجثمانان بعد انتشالهما من البئر إلى مشفى مدينة (الباب)، ليتبين أن إحداها تعود للأستاذ (أحمد الأحمد) رئيس قسم النيابة العامة في مدينة (بزاعة) المختطف منذ عدّة أشهر، فيما ترجع الثانية لشخص مدني من قرية (الحرارية)، وعقب معرفة هوية صاحبي الجثمانين جرى تسليمها إلى ذويهما".


وكان المحامي "أحمد الأحمد" الذي يشغل رئيس النيابة العامة في مدينة "بزاعة"، اختطف في أواخر شهر نيسان/ إبريل الماضي، على يد جماعة مسلحة على الطريق الواصل بين مدينة "الباب" وبلدة "الزيادية" شرقي محافظة "حلب".


وحسب مصادر محلية متقاطعة فإن السبب وراء اختطاف النائب "الأحمد" هو قيامه بتحريك ملفات متعلقة بالفساد وأخرى تخص الانتهاكات التي يمارسها بعض قادة فصائل المقاومة العاملة في ريف "حلب" المحرر بحق المدنيين، وذلك استناداً إلى دعاوى "شكاوى" رفعها أهالي المنطقة للنيابة العامة في منطقة "بزاعة".


وتشهد مناطق متفرقة من ريفي "حلب" الشمالي والشرقي، بين الحين والآخر عمليات اختطاف لأشخاص مدنيين أو موظفين ومسؤولين حكوميين رفيعي المستوى بهدف الحصول على فدية مالية، في ظل عدم تمكن الجهات الأمنية التي تتولى إدارة تلك المناطق عن وضع حدٍ فعال لمثل هذه الحوادث.

زمان الوصل
(52)    هل أعجبتك المقالة (52)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي