أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"جعجع" يطالب الأمم المتحدة التدخل للكشف عن مصير المعتقلين في سجون الأسد

سمير جعجع - أرشيف

طالب رئيس حزب القوات اللبنانية "سمير جعجع" من الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة "يان كوبيتش" الدفع ليتم الكشف عن مصير المعتقلين والمختفين اللبنانيين في سجون نظام الأسد.


وقالت صحيفة "النهار" إن وفدا وفد من حزب القوات اللبنانية نقل إلى الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة (يان كوبيتش) في مقر (الاسكوا) في بيروت، رسالة من رئيس حزب القوات اللبنانية (سمير جعجع) موجهة الى الموفد الخاص للمنظمة الدولية (غير بيدرسون) تتعلق بقضية المعتقلين والمخفيين قسراً في سجون نظام الأسد".


وأكد "جعجع" في الرسالة أن "منظمات المجتمع المدني في لبنان وثقت ملفات وحيثيات وبراهين كثيرة ومتنوعة عن مئات اللبنانيين كانوا في فترة من الفترات معتقلين في سجون نظام الأسد، مشددا أن مصيرهم لا يزال مجهولاً بعد سنوات طوال من الاعتقال والتعذيب.


وطالب الأمم المتحدة بالتدخل العاجل لدى نظام الأسد من أجل كشف مصير مئات منهم بعد سنوات طوال من الإخفاء القسري، مشيرا أن هؤلاء اعتقلوا على الأراضي اللبنانية والسورية ليس لأسباب جنائية بل لأسباب سياسية تتعلق بانتمائهم السياسي أو الحزبي أو الطائفي وبنظرتهم إلى الوجود السوري في لبنان، واعتبار هذا الوجود احتلالاً لا بدّ من مقاومته.


من جهته أوضح "كوبيتش" أن موضوع المغيّبين والمخفيين قسراً "جرى تداوله في مجلس الأمن هذا الأسبوع بالذات"، معتبراً أن رسالة جعجع الى بيدرسون "أتت في التوقيت المناسب".


ووفقا للصحيفة فإن "كوبيتش" وعد بإيصال الرسالة إلى "بيدرسون" ورفعها إلى كل الجهات المعنية في الأمم المتحدة بما فيها مجلس الأمن، ومكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان، على أن تجري متابعة القضية مع اللجنة المعنية في حزب القوات.

زمان الوصل
(35)    هل أعجبتك المقالة (38)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي