أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الاعتقال فور رؤية اسم مدينتهم .. الأسد يواصل ملاحقة شبان "دوما"

من حواجز النظام حول دوما - ارشيف

تواصل قوات الأسد وأجهزته الأمنية حملات الاعتقال واقتحام منازل مدينة دوما بالغوطة الشرقية بحجة البحث عن مطلوبين.

وأفادت مصادر من داخل المدينة بأن قوات الأسد داهمت عشرات المنازل يوم السبت، مؤكدة أنها اعتقلت 3 أشخاص ادعت أنهم عناصر سابقون في "جيش الإسلام".

وشددت المصادر بأن حملات الدهم الاقتحام لا تهدأ، كما أن شبان المدينة يخافون المرور على الحواجز، لأنهم معرضون للاعتقال وربما التعذيب فور رؤية اسم مدينة "دوما" على بطاقاتهم الشخصية.

وأفادت المصادر بأن عناصر يتبعون لأجهزة الأمن داهمت نادي "النبلاء" الرياضي الأسبوع الماضي، واقتادت رئيسه إلى جهة مجهولة ولا يعرف مصيره إلى اليوم.

وكانت قوات الأسد سيطرت على مدينة "دوما" بداية العام الماضي 2018 بموجب اتفاق "التسوية"، بعد أيام وأسابيع من القصف المتواصل على مدن وبلدات الغوطة فيما يشبه بحرب الإبادة.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي