أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

دير الزور.. انشقاق عناصر عن قوات النظام يوم "عيد الجيش"

عناصر النظام في دير الزور - أرشيف

انشق 5 عناصر عن قوات النظام يوم الخميس وقطعوا نهر الفرات من الضفة الشامية غرب مدينة دير الزور إلى منطقة الجزيرة الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية (قسد).


وقال الناشط "قياد العلوان" لـ "زمان الوصل" إن 5 عناصر تركوا صفوف قوات النظام وعبر نهر الفرات إلى الضفة اليسرى الواقعة تحت سيطرة "قسد"، خشية نقلهم إلى جبهات القتال شمال حماة اسوة بزملائهم، بالإضافة إلى الإهمال الطبي للجرحى و عدم توفر المواد الغذائية للمجندين بالريف الغربي لدير الزور.


وأوضح" العلوان" أن المنشقين ينحدرون من بلدات "الدحلة ومراط وحطلة والتبني والعنبة" غرب دير الزور.


وتزامنت حادثة الانشقاق مع احتفال قوات النظام وممثليه في دير الزور بـ "عيد الجيش" ومرور 74 عاما على تأسيس الجيش السوري، حضره اللواء شوقي يوسف رئيس اللجنة الأمنية والعسكرية في المنطقة الشرقية، و اللواء غسان سليم محمد قائد الفرقة السابعة عشر/مشاة، واللواء نزار حسن قائد شرطة محافظة دير الزور ومُمثّلون عن القوات الروسية والإيرانية بسوريا.

زمان الوصل
(7)    هل أعجبتك المقالة (6)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي