أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

نيويورك تايمز تحذر من تحول أنفلونزا الخنازير فى مصر إلى كارثة

أثار انتشار مرض أنفلونزا الخنازير فى المكسيك والولايات المتحدة الأمريكية وانتقاله بشكل سريع إلى العديد من الدول حول العالم وآخرها مصر، حالة من القلق والخوف، وتتساءل صحيفة نيويورك تايمز فى عددها الصادر اليوم الثلاثاء، حول إمكانية تحور فيروس "إتش1إن1"، الذى حصد روح 139 شخصا حتى الآن فى أماكن متفرقة من العالم، إلى وباء قاتل لا يمكن السيطرة عليه. 

  تشير الصحيفة إلى أن العلماء الذين يبحثون فى تركيب الفيروس الجينى يرون أنه، وفقاً لنظرية داروين، لا يوجد ما يدفع الفيروس إلى التحور الآن وقتل العديد من المضيفين، ولكنه على الرغم من ذلك، أصبح أكثر نشاطاً وأصبح انتقاله عن طريق الهواء أكثر سهولة. 

  ويقول دكتور إيان ليبكن، مدير مركز العدوى والمناعة فى جامعة كولومبيا، إن أنواع فيروسات الأنفلونزا المختلفة قادرة على التحور بصورة سريعة جداً، وقد يتحول الأمر إلى كارثة خلال عامين عندما تظهر سلالة جديدة من الفيروس، فأنفلونزا أسبانيا بدأت كسلالة ضعيفة ولكنها سرعان ما تحولت إلى مرض مروع، أسفر عن مقتل من 20 مليونا إلى 100 مليون شخص بين عامى 1918 و1919. 

  ومن ناحية أخرى، تضيف الصحيفة أن العلماء يتوقعون أن يصبح مرض أنفلونزا الخنازير أكثر مقاومة لعقار التاميفلو المضاد للفيروسات، وفى حال أثبتت عدم كفاءته لمواجهة المرض، قد يضطر الأطباء إلى استخدام ريلنزا، وهى عبارة عن مسحوق يتم استنشاقه عبر جهاز للاستنشاق، ولكنها أكثر غلاءً من عقار التاميلفو، وأكثر صعوبة فى العثور عليها.  

وتشير الصحيفة إلى أن مصر باتت آخر ضحايا أنفلونزا الخنازير، بعد أن ظهر فيها عدد من الحالات على الرغم من تنفيذ قرار الحكومة المصرية بذبح جميع قطعان الخنازير على أرضها كإجراء احترازى لمنع ظهور المرض، ولقد أثار هذا القرار جدلاً واسعاً داخل وخارج مصر، ففى نهاية الأمر لم يجد هذا القرار نفعاً وأصبحت الأنفلونزا تنتقل بين البشر وليس عن طريق الخنازير.  

وترى الصحيفة أن ظهور أنفلونزا الخنازير فى مصر قد وضعها فى موقف خطير جداً نظراً لكونها أكبر بؤرة إيجابية لمرض أنفلونزا الطيور خارج آسيا، على الرغم من أخذ الإجراءات اللازمة لمنع انتشار المرض، ولكنه بات أكثر خطورة وسرعة من اختيار ضحاياه.  

وطن
(67)    هل أعجبتك المقالة (65)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي