أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

صحة حماة تطالب المجتمع الدولي حماية كوادرها الطبية من القتل

المجتمع الدولي لم يفعل شيء يذكر لحماية الكوادر الطبية في سوريا

طالبت مديرية صحة حماة الحرة المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته تجاه حماية الكوادر الطبية من قصف نظام الأسد وروسيا الذي أودى بحياة ثلاثة مسعفين أمس الأول.

وقالت المديرية في بيان لها يوم أمس: "نطالب المجتمع الدولي مؤسسات الأمم المتحدة، بتحمل مسؤولياتهم لوقف القصف، وحماية الكوادر الطبية والجرحى من الاستهداف المباشر دون تمييز".

وأضافت: "يستمر التصعيد العسكري في الشمال السوري من قبل قوات النظام وحليفه الروسي، ويستمر معه قتل جميع أشكال الحياة واستهداف الطواقم الطبية والاسعافية العاملة في المجال الانساني في انتهاك للقوانين الدولية والأعراف الموصى بها في مقررات الأمم المتحدة لسلامة المدنيين وتحييد الكوادر الطبية والإنسانية عن الاستهداف المباشر".

وأوضحت أنه وفي "انتهاك جديد بحق الكوادر الطبية استهدف طيران الإحتلال الروسي يوم السبت سيارة إسعاف تابعة لمنظومة الاسعاف في مديرية صحة حماة بشكل مباشر، ما تسبب باستشهاد ثلاثة من المتطوعين في منظومة الاسعاف هم: المسعف (مصطفى الحسن) والسائق (عبدالباسط مبارك) والمسعف (سليمان المحمد)". 

وأكدت المديرية على أنها مستمرة في عملها الإنساني تجاه المدنيين والعمل لإنقاذ حياتهم، رغم قصف وإجرام النظام وداعميه.

زمان الوصل
(19)    هل أعجبتك المقالة (18)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي