أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

شملت "نقاطا حساسة" في دمشق..النظام يصدر أضخم "أوامر نقل" في تاريخ "وزارة الداخلية"

كل الأسماء موجودة أدناه

أكدت مصادر "زمان الوصل" أن وزير داخلية النظام اللواء "محمد رحمون" أصدر الخميس الماضي، أكثر من 400 أمر نقل ‏لضباط في وزارة الداخلية.‏

المعلومات التي حصلت عليها الجريدة عن أوامر النقل، وهي الأكبر في تاريخ الوزارة تتضمن جداول رسمية بأسماء ‏الضباط المنقولين، والجهات التي نقلوا منها وإليها بالإضافة لرقم الأقدمية‎... ‎

وتضم القائمة ضباطا برتب عالية، من بينهم: ٤٠ برتبة عميد، 55 برتبة عقيد، 51 برتبة مقدم، بالإضافة لضباط برتب: رائد، ‏نقيب وملازم أول‎... ‎

وشملت التنقلات 4 ضباط برتبة لواء هم‎: ‎
‎  - ‎اللواء فاروق عمران، نقل من منصب مدير إدارة عمليات إلى مدير إدارة التوجيه المعنوي‎.
‎  - ‎اللواء غالب أبو العنز، نقل من منصب مدير إدارة التأهيل والتدريب إلى منصب مدير إدارة الدراسات‎.‎
‎  - ‎اللواء أمين دركوش، نقل من منصب مدير إدارة الشؤون الإدارية إلى الى منصب مدير التأهيل والتدريب.
‎  - ‎اللواء عزت السيد، من منصب مدير إدارة الذاتية إلى منصب مدير إدارة الشؤون الإدارية.

اللافت أن التنقلات شملت كل مناطق دمشق، وريفها، والمحافظات، وركزت على "وحدات المهام الخاصة" بالعاصمة، ‏و"وحدة حفظ النظام"، وتكررت أيضا التنقلات من "إدارة الحماية – حراسة السفارات، ومجلس الشعب‎".‎

وذكر في أوامر التنقلات، محافظة ادلب وبعض ريفها، وبحسب المصدر، مازال النظام يعين ضباط على ملاك المناطق التي ‏لا يسيطر عليها، ثم ينتدبهم للأماكن الأقرب لمكان خدمتهم الفعلي‎... ‎

التنقلات سبق وشملت أجهزة الأمن، والجيش، والآن في الشرطة، الأمر الذي فسره مصدر "زمان الوصل": "بخوف النظام ‏وشكه بالجميع،  وهذا ما يوضح التغيرات في أماكن حساسة داخل العاصمة، وارسال ضباط لأقصى سوريا، فمنهم من نقل ‏من العاصمة إلى دير الزور والحسكة‎...‎‏".‏


الحسين الشيشكلي - زمان الوصل
(17)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي