أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الاتحاد الأوروبي: القصف الأخير على إدلب "الأكثر دموية"

من ريف إدلب - جيتي

أعرب الاتحاد الأوروبي، الأربعاء، عن قلقه العميق إزاء هجمات نظام الأسد وروسيا على محافظة إدلب، شمال شرقي البلاد، واصفا القصف الأخير بـ "الأكثر دموية".

وأضاف بيان صادر عن المفوضية الأوروبية، أن القصف الذي نفذته روسيا والنظام ، الإثنين، واستهدف بلدة معرة النعمان في إدلب، ضمن منطقة "خفض التصعيد"، كان الأكثر دموية ضد مواقع مدنية منذ أبريل/ نيسان الماضي.

وأعرب البيان، عن تعازي المفوضية الأوروبية لأسر الضحايا.

ودعا روسيا ونظام الأسد إلى وقف فوري للهجمات التي تستهدف المدنيين شمال غربي سوريا.

واعتبر البيان، أن الهجمات على الأهداف المدنية لا يمكن تبريرها تحت أي ظرف من الظروف.

وشدد على أهمية إيصال المساعدات الإنسانية لجميع المحتاجين في المنطقة.

وجدد البيان، تأكيد "الموقف المبدئي للاتحاد الأوروبي، المتمثل بضرورة محاسبة مرتكبي جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية".


الأناضول
(29)    هل أعجبتك المقالة (28)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي