أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

نائب عن ميليشيا حزب الله يستقيل من البرلمان اللبناني

الموسوي

ذكرت مصادر صحفية ومواقع إلكترونية لبنانية اليوم الخميس أن النائب عن ميليشيا حزب الله اللبناني "نواف الموسوي" سجل استقالته في قلم مجلس النواب ووضع رئيس مجلس النواب "نبيه بري" في صورتها، وقد تبلغ بها رئيس وأعضاء كتلة "الوفاء للمقاومة" النيابية الموالية لحزب الله.

وكشفت المصادر الصحفية أن "قيادة ميليشيا حزب الله اشترطت على الموسوي لكي يرفع قرار التجميد الذي أتخذَ بحقه عقب الاشتباك الذي حصل بينه وبين نواب حزبي الكتائب والقوات تحت قبّة البرلمان على خلفية الموقف من الرئيس بشير الجميل، بأن يلتزم بالضوابط المحددة ويتوقف عن التصرف بحدية، وقد وعد بذلك، لكن ثبت لاحقاً عكس ما أتفق عليه بدليل ما حصل في مخفر الدامور ما أوجب على قيادة حزب الله التصرف بحزم".

وكان "الموسوي" قد أقدم الأسبوع الماضي على إطلاق النار من مسدس حربي صوب صهره السابق "حسن المقداد" في مخفر "الدامور" على خلفية مشاكل عائلية.

ولكون الفعل حصل بالجرم المشهود كما أشار حقوقيون لبنانيون فإن القانون اللبناني يتيح ملاحقة النائب بصرف النظر عن الحصانة التي يتمتع بها، وهو ما نفاه "الموسوي" لاحقا، مؤكداً أن "اتصالاً جرى بينه وبين الرئيس بري، وكل ما قيل حول اصطحابه 50 أو 20 مسلحاً لمخفر الدامور أمر غير دقيق بتاتا".

وقال "الموسوي" في أول تعليق على استقالته من مجلس النواب اللبناني:

"فضلت أن أكون أباً وليس نائباً وأن أحمي بناتي دون تبعات سلبية على الجهة التي أُمثلها".

زمان الوصل - رصد
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي