أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

مركز "صدى" يعلم سيدات سوريا مأكولات غازي عنتاب

أخبار تركيا | 2019-07-17 14:00:27
مركز "صدى" يعلم سيدات سوريا مأكولات غازي عنتاب
   يشارك في دورة مطبخ غازي عنتاب بالمركز، التي بدأت قبل 4 أشهر، 53 سيدة سورية
الاناضول

تتعرف السيدات السوريات في ولاية "غازي عنتاب" جنوبي تركيا، على مطبخ الولاية المتنوع والمشهور، ويتعلمن أشهر أكلاته، بفضل جمعية تعاونية أنشأتها سيدات الولاية.

وتتلقى السيدات السوريات الدورات التعليمية، في مركز "صدى" لتنمية وتضامن المرأة، وبالإضافة لتعلم طبخ مأكولات عنتاب الشهية، تقدم دورات المركز فرصة للتبادل الثقافي والاندماج في المجتمع.

ويشارك في دورة مطبخ غازي عنتاب بالمركز، التي بدأت قبل 4 أشهر، 53 سيدة سورية، تعلمن خلالها العديد من الأكلات وأطباق حلويات عنتاب الشهيرة وعلى رأسها حلوى "القطمير".

وقالت رئيسة جمعية "صدى" التعاونية، خديجة تكين، للأناضول، إن الجمعية بدأت نشاطها قبل عام، وتقدم دورات للنساء السوريات والأفغانيات بالإضافة إلى التركيات، في صناعة المنسوجات، والأحذية، والمطبخ، وبدأت في بيع المنتجات التي تصنعها السيدات.

وأوضحت أن الهدف الرئيسي لإنشاء الجمعية هو زيادة التواصل الثقافي، بالإضافة إلى توفير مصدر دخل للسيدات.

بدوره قال المدرب محمد أوزسيميتشي، إن السيدات المشاركات يقبلن على تعلم الطبخ وصناعة الحلويات بشغف كبير.

وأضاف أن هدف الدورات هو مساعدة السيدات على الاندماج في المجتمع، والتبادل الثقافي.

وأعربت السيدة السورية، سهام حسين، المشاركة في الدورة، عن سعادتها لتعلم كيفية صناعة أكلات عنتاب الشهيرة وخاصة حلوى "القطمير"، وقالت إنها لاقت صعوبة في البداية لتعلم كيفية التعامل مع العجين لكنها تمكنت من صنعه في النهاية.


التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
البيت الأبيض: ترامب نادم لعدم رفعه الرسوم على الصين بشكل أكبر      حكومة "الإنقاذ" تمنع محامين من الترافع والتقاضي أمام محاكمها      "إسرائيل" تكشف عن تفاصيل جديدة للضربة العسكرية قرب دمشق      قصيدة لاجئة سورية تكشف ثغرة في نظام التدريس البريطاني      باريس.. سوريون يحيون ذكرى مجزرة الكيماوي      اعترفوا بهزيمتكم أيها السوريون؟!.. عدنان عبد الرزاق*      درعا.. إصابة مسؤول في خارجية الأسد مقرب من حزب الله      مظاهرة ضد العنصرية في "درسدن" الألمانية