أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مجزرة في "محمبل"..طائرات الأسد تلاحق النازحين بريف إدلب

يشهد ريف إدلب على العموم قصفا مكثفا من الطائرات الحربية التابعة لقوات الأسد وحليفتها الروسية

قضى 13 مدنيا بينهم أطفال وأصيب آخرون بجروح مساء أمس الجمعة إثر قصف جوي لطائرات قوات الأسد على بلدة "محمبل" بريف إدلب الغربي.

وشنت طائرات قوات الأسد عدة غارات بصواريخ فراغية على بلدة "محمبل" بريف إدلب الغربي، ما تسبب بمقتل ثلاثة أطفال نازحين من مدينة "خان شيخون" وإصابة آخرين بجروح.

وبعد حوالي ساعة قصفت طائرتان مروحيتان بالبراميل المتفجرة ليرتفع عدد قتلى بلدة "محمبل" إلى 13 مدنيا وأكثر من 10 جرحى جلهم من النساء والأطفال بعضهم بحالة حرجة.

واستهدفت الطائرات الحربية والمروحية بغارات جوية كلاً من "أرمنايا، خان شيخون، صهيان، ركايا، سجنة، أم زيتونة، معرتحرمة، كرسعة، حاس، بسقلا، مصيبين، كفرسجنة، حيش، ترملا، مدايا، بسنقول، ومحمبل" خلفت هذه الغارات أضرارا مادية جسيمة ودمارا واسعا في منازل المدنيين وممتلكاتهم.

ويشهد ريف إدلب على العموم قصفا مكثفا من الطائرات الحربية التابعة لقوات الأسد وحليفتها الروسية وراجمات الصواريخ، ما تسبب بمقتل عشرات المدنيين وارتكاب عشرات المجازر.

في سياق متصل أصيبت طائرة مروحية لقوات الاسد مساء اليوم الجمعة إثر استهدافها من قبل الدفاعات الجوية لفصائل المقاومة بريف حماة الشمالي.

وأعلنت غرفة عمليات الفتح المبين انها تمكنت من إصابة مروحية لقوات الاسد بالمضادات الأرضية ما أجبرها على المغادرة اضطراريا من أجواء ريف حماة الشمالي.

كما استهدفت فصائل المقاومة دشمتين لقوات الاسد على محور بلدة الحماميات بريف حماة الشمالي بصواريخ موجهة موقعة قتلى وجرحى في صفوف قوات الاسد.

واستهدفت فصائل المقاومة بالمدفعية الثقيلة تجمعات قوات الاسد المتمركزة في بلدة بريديج وحققت فيها إصابات مباشرة.

وكانت الطائرات الحربية شنت عدة غارات على مدن كفرزيتا واللطامنة ومورك وقرى الجبين وتل ملح والزكاة والاربعين بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي على المنطقة.

جدير بالذكر أن فصائل المقاومة أعلنت عن إصابة 4 طائرات حربية لقوات الاسد خلال شهر حزيران الفائت في أجواء ريف حماة الشمالي وإدلب الجنوبي.

زمان الوصل
(44)    هل أعجبتك المقالة (34)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي