أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

نبيل صالح يثني على جرأة عارف الطويل ويطالب بمحاسبة أمراء الحرب

صالح

بعد أن تم وضع نبيل صالح ضمن قائمة أعداء البعثيين الذين يشفع لهم فقط ولاؤهم للأسد وجيشه.. هاهو يعود اليوم لنشر ما دار في جلسة مجلس شعب النظام على صفحته الشخصية على "فيسبوك"، مشيراً إلى الشجاعة التي تحلى بها زميله في المجلس الممثل عارف الطويل.

وكتب صالح حول ما قاله الطويل في جلسة مجلس الشعب التي انعقدت يوم الخميس الماضي : (نسجل للزميل النائب عارف الطويل كلمته الشجاعة أمام مجلس الشعب عندما طرح مسألة قيام السلطات بحجب خدمات الواتس المجانية عن المواطنين السوريين والتي يستخدمها سكان العالم أجمع بينما تتفرد الحكومة السورية بمنع هذا الخير عن مواطنيها، واعتبره سلوكا عدوانيا بحق الشعب يصب في صالح شركات الخليوي الخاصة).

ونشر صالح أيضاً ما جاء في كلمتة في الجلسة متحدثاً عن نشأة طبقة أمراء الحرب في السنوات الأخيرة وسيطرتها على الحياة الاقتصادية في البلاد: (بعد ثماني سنوات من الفوضى ، وعلى غفلة من القوانين، نشأت لدينا طبقة أثرياء الحرب التي ساهم أمراؤها في إفساد القضاء وغيرها من مؤسساتنا الوطنية، حتى بات الفساد يهدد سلامة المجتمع والدولة).

ودعا صالح إلى انشاء هيئة للتحقق من نظافة الأموال الخاصة: (وإذا لم يكن في مقدورنا الآن إعادة إعمار الحجر في ظل الحصار الظالم فلا أقل من أن نعمل على إعادة بناء ما تداعى من نظامنا عبر إحداث هيئة مستقلة مهمتها التحقق من نظافة الأموال الخاصة التي تجري في عروق الاقتصاد الوطني عبر مساءلة الأثرياء الجدد).

وطالب صالح بسؤال هؤلاء عن مصادر أموالهم: (من أين لكم هذا، قبل أن يستفحل فسادهم وتتنامى قوتهم على حساب قوة مؤسساتنا).

وهنا لا بد من تذكير صالح وعارف الطويل أن أثرياء الحرب الجدد ومشغلي شبكة الإنترنت هم أنفسهم من يقودون عجلة اقتصاد الأسد، ويقفون إلى جانبه ضد إرادة الأغلبية المسحوقة حتى من جمهور المؤيدين، وهؤلاء هم أنفسهم الذي موّلوا قوافل الموت وتهجير السوريين فمن سيحاسبهم؟.

ناصر علي - زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي