أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

السفير السوري يصل بيروت لتبدأ العلاقات الدبلوماسية

اليوم يسلم أوراق اعتماده للرئيس سليمان

وصل السفير السوري "علي عبد الكريم علي" الى بيروت بصفته السفير الاول لسوريا في تاريخ العلاقات الثنائية، ومن المقرر ان يسلم علي اوراق اعتماده الى رئاسة الجمهورية ووزارة الخارجية يوم  الخميس.
فقد اخذت العلاقات الدبلوماسية بين لبنان وسوريا شكلها النهائي بوصول السفير السوري على عبد الكريم علي الى بيروت للقيام باعماله.
علي دخل الاراضي اللبنانية عبر نقطة المصنع الحدودية حيث كان في استقباله مدير المراسم في وزارة الخارجية اللبنانية والقائم بالاعمار السوري في لبنان.
وخلال استراحة في صالون استقبال الامن العام اللبناني لانجاز اوراقه توجه السفير علي الى اللبنانيين بحديث مقتضب خال من السياسة لان الحديث السياسي مؤجل الى ما بعد تقديم اوراق الاعتماد.
وقال علي عبد الكريم علي السفير السوري في لبنان في كلمته: "سعيد بأنني قادم الى اهلي ولتعميق علاقة اخوية حميمة وشكراً لكم انا في انتظار تقديم اوراق اعتمادي الى فخامة رئيس الجمهورية والى ذلك الوقت نحن مع بعضنا ان شاء الله".
ويرى محللون ان وصول السفير السوري الى بيروت يؤكد عمق العلاقة بين البلدين حتى لو تزامن ذلك مع اهم حدث يشهده لبنان في هذه الايام وهو الانتخابات النيابية.
وفي هذا الاطار يقول المحلل السياسي والصحافي في الشؤون الدبلوماسية جورج علم لقناة المنار: "هذا المشهد اليوم انما هو تكملة للعقد، عقد العلاقات الطويل والراسخ في الجغرافيا والتاريخ، وبالتالي يدل اكثر على ان هناك نوعاً من عدم التدخل السوري في الشؤون الداخلية وخصوصاً في الانتخابات وان كانت الخطوة تتم قبل موعد الانتخابات، لكن ولأول مرة لا نسمع ان هناك تدخلاً سورياً مشكو منه من طرف او ذاك وهذا طبعاً ما يؤكد باننا امام صفحة جديدة من العلاقات".
السفير السوري عبد الكريم نزل في احد الفنادق في بيروت بانتظار تقديم اوراق اعتماده يوم الخميس الى وزارة الخارجية ورئاسة الجمهورية اللبنانية. وبعدها يلازم سفارة بلاده في شارع السادات في منطقة الحمرا بصفته السفير السوري الاول في لبنان. 
هذا ووتسلم اول سفير للبنان في سوريا مهامه في دمشق في 23 نيسان/ابريل , بعد ستة اشهر من اقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين. وفي 15 تشرين الاول/اكتوبر 2008 اعلنت سوريا ولبنان اقامة علاقات دبلوماسية بينهما .

المنار - زمان الوصل
(10)    هل أعجبتك المقالة (10)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي