أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

رصد 1700 حالة تسول في دمشق خلال فترة قصيرة غالبيتهم أطفال

دمشق - أرشيف

كشفت وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل التابعة لنظام الأسد "رصد نحو 1700 حالة تسول في دمشق وريفها منذ إطلاقها حملة (فيك تساعد) في شهر نيسان ابريل الماضي حتى منتصف شهر أيار مايو الماضي، موضحة أن هذه الحالات توزعت بين 832 طفلاً وطفلة، و868 رجلاً وامرأة.

ونقلت وسائل إعلام موالية للنظام عن الوزارة قولها إن الإحصائية جرى الحصول عليها من خلال مكالمات الخط الساخن، منوهة بإيداع 200 حالة لدى مراكز التأهيل بعضها عاد مرة أخرى للشارع وبعضها لم يستطع الفريق الوصول إليها، نظراً لوجود باص واحد فقط للفريق لجلب المتسولين.

ولفتت إلى أن نصف حالات الأطفال المتسولين إما يستنشقون مادة "الشعلة أو يدخنون وأن الكثير منهم يمتهنون التسول".

وقالت الوزارة: "التواصل مع هؤلاء الأطفال كان صعباً ومحاولة أخذ الكيس الذي يحوي المادة منهم كان صعباً أيضاً، نظراً لكونهم في حالة غياب عن الوعي".

وأضافت: "عند رصد بعض حالات الأطفال تبين أن قسما منهم كان يمتهن التسول تحت إشراف شبكات من المشغلين، حيث ضبط 10 مشغلين وعصابة تشغيل أطفال مكونة من 15 شخصاً"، حسب الوزارة ووسائل إعلامها.

زمان الوصل
(26)    هل أعجبتك المقالة (28)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي