أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

صحفي يؤكد: أقدم مسؤولة منذ عهد حافظ تحط رحالها في باريس

صورة من المقطع

قال صحافي مقيم في فرنسا إنه بوغت بحضور نائبة بشار الأسد، المسؤولة المزمنة، نجاح العطار، وسط باريس، وإنه التقط لها مقطعا قصيرا عن طريق الخلسة ليؤكد روايته بوجودها في العاصمة الفرنسية، رغم كل ما يقال عن محاصرة نظام الأسد ورموزه.

فقد أدرج الصحافي "محمد زين الحاجي" في صفحته الرسمية منشورا أمس الأربعاء، قال فيه: "شعور غريب عندما تلتقي بأحد أركان النظام السوري و هو يتسيّح في باريس. والغريب أن يكتشف بأنك صورته. كبيرة المشعوذات السوريات، الدكتورة نجاح العطّار. للتوضيح : هي فعلاً نجاح العطار وليست شبيهتها".

وأكد "الحاجي" أن نائبة بشار كانت بصحبة ابنتها، وأن "العطار" أبدت توجسها من أن أحدا ما يصورها، علما انها كانت تجلس بعكس اتجاه السير في المكان، ما يوحي بأنها كانت حريصة على إخفاء نفسها عن العيون، حسب قول الصحافي.

وتعد نجاح العطار (86 عاما) أقدم مسؤولة في نظام الأسدين (حافظ وبشار)، وقد احتفظت بمنصبها وزيرة للثقافة مدة ربع قرن من أواسط السبعينات حتى عام 2000، عندما أمسك بشار بزمام الأمور كاملة وأراد أن "يحدّث" بطريقته فعزلها من منصبها وزيرة ليوليها منصبا أعلى حيث سماها لاحقا "نائب رئيس الجمهورية".

زمان الوصل
(36)    هل أعجبتك المقالة (42)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي