أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مشرع أمريكي يفضح الأمم المتحدة.. تنفق 10 ملايين سنويا في فندق يملكه "سامر فوز"

فندق "فور سيزونز" بدمشق - جيتي

واجه مشرع أمريكي الأمم المتحدة بحقيقة صادمة حول تمويلها لنظام الأسد وداعميه، وبالذات حوت المال "سامر فوز"، الذي فرضت عليه واشنطن مؤخرا جملة من العقوبات، بوصفه واحدا من أخطر وأكبر ممولي النظام.

وقال "جو ويلسون" عضو الكونغرس الأمريكي عن ولاية "ساوث كارولينا" إن إدراج "الفوز" على قائمة العقوبات يظهر فقط جزءا من جبل الجليد فيما يتعلق بعمل الأمم المتحدة في سوريا، مشددا على أن واشنطن يجب أن تعلب دورا متقدما في الجهود الإنسانية، لكن شرط التأكد من أن النوايا الطيبة لن تؤدي في النهاية إلى تحسين واقع نظام الأسد الإجرامي.

وتابع "ويلسون" شارحا مقصده: "تنفق الأمم المتحدة أكثر من 26 ألف دولار في الليلة في فندق "فور سيزونز" دمشق، الذي يملكه السيد فوز. وهذا مبلغ يقارب 10 ملايين دولار في السنة".

وختم متسائلا: "كم من أموال دافعي الضرائب الأمريكيين المرسلة إلى الأمم المتحدة في سوريا، ينتهي بها المطاف في خزائن نظام الأسد؟".

ولم يعد أحد يجادل في الدور الذي لعبه ويلعبه "سامر فوز" وحاشيته في دعم النظام وجعله قادرا على مواصلة أعمال القتل والتدمير والتهجير، إلى درجة أن "فوز" بات رقما صعبا في هذه المعادلة، لا تقل "جهوده" إن لم تكن توازي "جهود" ابن خال بشار، رامي مخلوف.

زمان الوصل
(29)    هل أعجبتك المقالة (28)

عبد المجيد

2019-06-13

ازيدكم معلومات جميع الموظفين العاملين بمكاتب الامم المتحدة ومنظماتها هم من اقرباء الوزراء وضباط الامن والمسؤولين بسوريا التابعين للاسد اي رواتب هؤلاء جميع تصب بجيب الاسد بالاضافه الى تجسيهم على برامج الامم المتحدة . هزلت هذه المنظمة و برامجها ---- من زمان الوصل الأخ عبدالمجيد اذا كان لديك معلومات أكيدة تواصل معنا عبر [email protected]


2019-06-14

من كثر ما قلق البوكيمون وخليفته المغطرش شاااااهت الوجوه كلكم في الإجرام حلف واحد.


التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي